المغرب والولايات المتحدة يوقعان اتفاقية لتحرير التجارة   
الأربعاء 1425/4/28 هـ - الموافق 16/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

روبرت زوليك
وقعت الرباط وواشنطن اتفاقية لتحرير التجارة بينهما تلغي حوالي 95% من التعريفات الجمركية على مجموعة واسعة من المنتجات.

وقال الممثل التجاري الأميركي روبرت زوليك أثناء حفل التوقيع إن الاتفاقية تأتي في إطار استكمال مبادرة الرئيس الأميركي جورج بوش لإنشاء منطقة للتجارة الحرة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تمتد من المغرب إلى إيران بحلول عام 2013.

وبمقتضى الاتفاقية التي مازالت تحتاج إلى موافقة الكونغرس الأميركي، سيسمح المغرب بزيادة كميات القمح والدواجن ولحوم الأبقار التي يستوردها من الولايات المتحدة. وتسهل الاتفاقية أيضا الخدمات المالية والتأمين ومشروعات التكنولوجيا.

وقال كبير مفاوضي الزراعة الأميركيين آلن جونسون إن صادرات القمح الأميركية إلى المغرب ستتضاعف إلى خمسة أمثال حجمها الحالي وربما تتجاوز الصادرات الأوروبية والكندية.

وللفوز باتفاقية التجارة الحرة وعد المغرب بتشديد قوانينه للعمالة والبيئة. وللولايات المتحدة اتفاقية للتجارة الحرة مع الأردن.

كما استكملت واشنطن مؤخرا مفاوضاتها بشأن اتفاقية مماثلة مع البحرين، وأبلغت الكونغرس أمس بأنها ستوقع هذه الاتفاقية قريبا.

وطبقا لقانون التجارة الأميركي فإن مشاورات أعضاء الكونغرس تستمر ثلاثة أشهر لإعطاء الفرصة لهم للتشاور مع الإدارة بشأن الاتفاقية.

وترى إدارة بوش أن تعزيز العلاقات التجارية سيدعم الديمقراطية ويعزز الروابط مع حلفاء الولايات المتحدة في ما يسمى الحرب على الإرهاب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة