العراق يرفض إيداع 4 مليارات دولار بمصر   
الجمعة 1434/5/17 هـ - الموافق 29/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 20:28 (مكة المكرمة)، 17:28 (غرينتش)
مصر تبحث عن دعم مالي عربي لتعزيز احتياطيها من النقد الدولي الذي هبط لمستوى حرج (رويترز-أرشيف)

كشف مسؤول عراقي اليوم أن سلطات بلاده رفضت طلبا مصريا بوضع وديعة بقيمة أربعة مليارات دولار في البنك المركزي المصري، بغرض دعم الاقتصاد الذي يواجه صعوبات كبيرة.

وأضاف المسؤول -الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لأنه غير مأذون له بالتصريح لوسائل الإعلام- أن وضع ذلك المبلغ الكبير ينطوي على مخاطر كبيرة، مضيفا أن المباحثات بين البلدين مستمرة بشأن وديعة بمبلغ أقل.

من جهته أكد المكتب الإعلامي للرئاسة المصرية أن هناك مباحثات في هذا الاتجاه مع الجانب العراقي. وقد زار وزير التخطيط المصري أشرف العربي العراق خلال الأسبوع الماضي.

وكانت الحكومة العراقية وافقت أوائل الشهر الجاري على إمداد مصر بأربعة ملايين برميل من النفط شهريا خلال زيارة قام بها رئيس الوزراء المصري هشام قنديل لبغداد.

وتبذل القاهرة مساعي لدى عدد من الدول العربية التي تملك موارد مالية كبيرة من أجل الحصول على دعم لتعزيز الاحتياطي من النقد الأجنبي الذي وصل إلى مستوى حرج في الأشهر الأخيرة.

وقال المركزي المصري أمس إن الاحتياطي من النقد الأجنبي بلغ 13.5 مليار دولار نهاية فبراير/شباط الماضي. وذكر البنك أن احتياطي البلاد من النقد الأجنبي لم يشهد "انخفاضا يذكر" في مارس/آذار.

وفي هذا الصدد قال رئيس الوزراء الليبي علي زيدان أول أمس الأربعاء إن بلاده تدرس تقديم دعم مالي لمصر لمساعدتها في مواجهة أزمة اقتصادية طاحنة، وذلك ردا على ما أوردته تقارير إعلامية من أن طرابلس ستودع ملياري دولار في البنك المركزي المصري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة