أوكرانيا ستحصل على الغاز الروسي إذا انخفضت الحرارة   
الاثنين 2/12/1426 هـ - الموافق 2/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:55 (مكة المكرمة)، 16:55 (غرينتش)

روسيا تتهم أوكرانيا بسرقة الغاز المار بأراضيها إلى أوروبا (رويترز)

قالت أوكرانيا إنها ستحصل على الغاز الروسي كخدمات مرور وفقا لشروط متفق عليها لا تزال سارية، إذا هبطت درجات الحرارة عن الصفر.

ونفى وزير الوقود والطاقة الأوكراني إيفان بلاتشكوف حصول بلاده على أي كميات من الغاز الروسي من خطوط أنابيب تمر عبر أراضيها إلى أوروبا.

جاء ذلك ردا على اتهام شركة غازبروم الروسية النفطية بأن أوكرانيا استولت على 100 مليون متر مكعب من الغاز المار عبر أراضيها.

وأوقفت روسيا إمدادات الغاز لأوكرانيا مطلع الشهر الجاري بسبب نزاع حول الأسعار. والشتاء حتى الآن في أوكرانيا معتدل على غير العادة حيث تحوم درجات الحرارة فوق الصفر.

في السياق نفسه أثار هذا الخلاف ردود فعل أميركية أوروبية إذ حذرت الولايات المتحدة روسيا من تحول الغاز إلى سلاح ضغط سياسي في حين دعت دول أوروبية موسكو إلى التصرف بمسؤولية.

وقال الناطق باسم البيت الأبيض شين مكورماك إن الخطوة الروسية المفاجئة تخلق شعورا بعدم الأمن في قطاع الطاقة بالمنطقة, وتطرح أسئلة جدية حول استعمال الطاقة لممارسة الضغط السياسي.

وطالب وزير الاقتصاد والطاقة الألماني مايكل جلوس روسيا التصرف بصفتها الرئيس الحالي لمجموعة الدول الصناعية الثماني الكبرى، بشكل مسؤول في تعاملها مع مشكلة الغاز.

وأشارت كل من النمسا والمجر وسلوفاكيا إلى أن إمدادات الغاز الروسية المارة عبر أوكرانيا تقلصت بمعدل الثلث تقريبا.

أما مدير منظمة التجارة العالمية باسكال لامي فقد قال إن دولا مثل أوكرانيا وروسيا ينبغي أن تدفع ثمنا واقعيا للطاقة على المدى المتوسط لتحسين الكفاءة الاقتصادية.

وأضاف لامي أنه كان من الأسهل فهم خلافهما الحالي وحله إذا كان البلدان عضوين ولكن هذا غير قائم في الوقت الحالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة