وكالة الطاقة تدعو أوبك إلى زيادة إنتاج النفط   
الجمعة 1428/4/24 هـ - الموافق 11/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:58 (مكة المكرمة)، 13:58 (غرينتش)
 
دعت وكالة الطاقة الدولية منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) إلى أن تزيد إنتاجها قبل فصل الصيف لمنع انخفاض حاد في مخزونات النفط الخام بالدول الصناعية.
 
وذكرت الوكالة في تقريرها الشهري عن سوق النفط أن إمدادات البنزين في الولايات المتحدة -أكبر مستهلك له في العالم- بلغت أدنى مستوى لها منذ 16 عاما في مثل هذا الوقت من العام، مما أدى إلى ارتفاع السعر عن ثلاثة دولارات للغالون مقتربا من مستواه القياسي.
 
وأضافت الوكالة التي تقدم المشورة في مسائل الطاقة لـ26 دولة صناعية ومقرها باريس، أنه يجب وجود طاقة وفيرة متاحة لتلبية الزيادات المتوقعة في الطلب على المنتجات في شهري يوليو/تموز وأغسطس/آب المقبلين، لكن تحقيق ذلك دون التسبب في انخفاض حاد في مخزونات النفط يستلزم زيادة إنتاج منظمة أوبك قبل الصيف.
 
وأشارت إلى أن الحاجة تدعو إلى زيادة كبيرة في الإمدادات لتلبية قفزة متوقعة في الطلب على منتجات النفط في يونيو/حزيران الآتي تبلغ 1.6 مليون برميل يوميا.
 
ويعد هذا التقرير هو الثالث على التوالي للوكالة والذي يحث منظمة أوبك على زيادة الإنتاج بهدف خفض الأسعار وزيادة المخزونات.
في الوقت نفسه قال محللون إن إحجام السعودية -أكبر منتجي أوبك- عن الالتزام برفع طاقتها الإنتاجية بعد عام 2009 يأتي استجابة لأثر من المحتمل أن يكون كبيرا على الطلب المستقبلي من جانب ترشيد الطاقة وأنواع الوقود البديلة وارتفاع الأسعار.
 
وقال مدير معلومات السوق في شركة بيافسي إنرجي الاستشارية في واشنطن ديفد كيرش إن هذا الأثر المحتمل يمثل عامل قلق كبيرا بالنسبة للمنتجين.
 
وكان وزير النفط السعودي علي النعيمي قد أعلن أن بلاده تحتاج إلى دلائل ملموسة على نمو الطلب قبل أن تلتزم بزيادات أخرى في الإمدادات تتجاوز مستوى 12.5 مليون برميل يوميا تستهدف الوصول إليه عام 2009.
 
من ناحية أخرى ارتفعت أسعار مزيج برنت في لندن والخام الأميركي الخفيف في التعاملات الآجلة مدعومة بتعطل الإمدادات من نيجيريا وارتفاع أسعار البنزين الأميركي.
 
فقد ارتفع سعر برنت 55 سنتا إلى 66.34 دولارا للبرميل في حين زاد الخام الأميركي 24 سنتا إلى 62.05 دولارا للبرميل. وارتفع سعر البنزين الأميركي 0.26% إلى 2.3222 دولار للغالون.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة