توتال تتنازل عن 20% من رخصتها بموريتانيا لشركة قطرية   
الجمعة 1429/5/19 هـ - الموافق 23/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:25 (مكة المكرمة)، 10:25 (غرينتش)
الإنتاج النفطي في موريتانيا يبلغ نحو عشرين ألف برميل يوميا (الجزيرة-أرشيف)

قررت مجموعة توتال النفطية الفرنسية التنازل عن 20% من رخصة للتنقيب عن النفط في موريتانيا لشركة قطر بتروليوم إنترناشونال.
 
وستحتفظ توتال بـ60% من حصتها بعدما تنازلت عن 20% من هذه الحصة لشركة سوناطراك الجزائرية العام الماضي.
 
وقالت مصادر بوزارة النفط الموريتانية إن توتال تنوي الانتقال إلى المرحلة الثانية من عملياتها للتنقيب من خلال البدء  بالحفر الذي يتعلق بالأهداف المحددة بالاستناد إلى المعلومات الزلزالية.
 
وكانت الشركة الفرنسية قد أنهت أخيرا دراسة عن الزلازل في إطار عملياتها للتنقيب عن النفط والغاز.
 
وتتوقع توتال أن تباشر الإنتاج في موريتانيا عام 2014 إذا كانت عمليات الحفر حاسمة.
 
ويقدر الإنتاج النفطي بموريتانيا والذي بدأ عام 2006 بنحو عشرين ألف برميل يوميا مقابل 75 ألفا متوقعة في الأساس.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة