ثلاثة ملايين عاطل في بريطانيا مع حلول 2010   
الثلاثاء 1430/3/20 هـ - الموافق 17/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:35 (مكة المكرمة)، 10:35 (غرينتش)
العمال البريطانيون سيفقدون 1.3 مليون وظيفة بحلول العام 2010 (الفرنسية-أرشيف)

أكدت صحيفة فايننشال تايمز أن أكثر من مليون عامل سيفقدون وظائفهم حتى بداية العام القادم في بريطانيا ليضافوا إلى نحو مليوني عاطل حاليا، حيث سيأخذ الركود الاقتصادي منحى غير متوقع خاصة في الشمال، بينما سيكون أشد وطأة في الجنوب البريطاني في ظل تراجع معدلات الإنتاج الصناعي.
 
وقالت الصحيفة إن الأرقام التي من المرجح أن تنشر الأربعاء تظهر أن معدلات البطالة ارتفعت بشكل كبير خلال الأشهر الثلاثة حتى يناير/كانون الثاني الماضي, كما تؤكد أن عدد العاطلين بلغ نحو مليونين على الصعيد الوطني سيضاف إليهم 1.3 مليون حتى العام 2010 ليتجاوز العدد ثلاثة ملايين عاطل.
 
وانخفض معدل الإنتاج الصناعي إلى أدنى مستوى له منذ عام 1981, كما تراجعت معدلات التشغيل بأكثر سرعة في غرب ميدلندز وشمال إنجلترا وويلز, في حين وفرت لندن 33 ألف وظيفة فقط في الربع الأخير من السنة الماضية.
 
وتظهر الإحصائيات أن 24 ألف شخص إضافي طالبوا بإعانات بطالة  مقارنة بالشهر نفسه من السنة الماضية.
 
وكانت تقديرات خلال الخريف الماضي قد توقعت انخفاض الإنتاج فقط في العاصمة لندن, لكن الهبوط شمل عدة مناطق في بريطانيا, فبينما هبط المعدل في لندن بنسبة 3.4%, انخفض في ميدلندز بنسبة 3.3% وويلز بنسبة 3.2%, وتراجع في الشمال الغربي والشمال الشرقي بنسبة 3%.
 
وبالنظر إلى تراجع معدلات الإنتاج بشكل متسارع يتوقع الخبراء أن يفقد البريطانيون نحو 1.3 مليون وظيفة حتى العام 2010, ويرجح أن تستعيد لندن والجنوب الشرقي معدلات ما قبل الركود في غضون خمس سنوات, في حين يحذر الخبراء من أن غرب ميدلاندز ومنطقة الشمال الشرقي وويلز قد لا تسترد عافيتها قبل عقد من الزمن. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة