مواجهات صعدة كلفت اليمن 350 مليون دولار   
الاثنين 1426/4/8 هـ - الموافق 16/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 9:34 (مكة المكرمة)، 6:34 (غرينتش)
تداعيات مواجهات صعدة أدت إلى تباطؤ النمو وارتفاع عجز الميزانية باليمن
قالت الحكومة اليمنية إن إجمالي الخسائر الاقتصادية المباشرة جراء المواجهات في محافظة صعدة تجاوزت 350 مليون دولار.
 
وأوضحت أن تداعيات المواجهات بين قوات الأمن وأنصار بدر الدين الحوثي  في صعدة قد أدت إلى تباطؤ النمو وارتفاع عجز الميزانية العامة. وأشارت السلطات اليمنية إلى الضرر الذي ألحقته المواجهات بسمعة البلاد لدى المستثمرين الأجانب إضافة إلى تضرر قطاع السياحة الحيوي.
 
من ناحية أخرى أدانت محكمة يمنية أربعة يمنيين بسرقة 332 ألف دولار من شركة النفط الكندية (نيكسن انك) من خلال الاحتيال على نظام الكمبيوتر فيها.
 
وتمكن أحد المدانين وهو موظف سابق بشركة نيكسن باختراق نظام كمبيوتر الشركة في أميركا الشمالية.
 
وأمرت المحكمة الرجال الأربعة برد المبلغ الذي تم تحويله إلى حسابات في بنك ماليزي. ولم يحكم على المتهمين بالسجن بفضل عفو رئاسي صدر في الآونة الأخيرة ويشمل مثل هذه القضايا, ولكنهم سيبقون رهن الاعتقال لحين رد المبلغ.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة