الصين: اليابان مسؤولة عن استمرار الخلاف التجاري   
الخميس 1422/8/14 هـ - الموافق 1/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت الصين اليوم إن الأمر راجع إلى اليابان في تسوية النزاع التجاري الناشب بين البلدين. ويأتي هذا في الوقت الذي بدأ فيه الطرفان محادثات لتسوية النزاع المذكور الذي تفجر بسبب خلاف بشأن منتجات زراعية صينية.

والتزم مسؤولو البلدين الصمت بشأن المحادثات التي تستمر يوما واحدا وإن ساد بينهم جو من التشاؤم. وقال جو بانغاو المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية في مؤتمر صحفي دوري إن اللوم يقع على اليابان في الخلاف الذي بدأ قبل ستة أشهر.

وأضاف أن الخلاف نشأ نتيجة فرض قيود يابانية على المنتجات الصينية المصدرة لليابان. وتهدد بكين برفع الأمر إلى منظمة التجارة العالمية إذا لم يتم تسوية الخلاف بنهاية العام الجاري، وقال مسؤول ياباني كبير قبل المحادثات إنه ليس من المتوقع تحقيق انفراج في المحادثات.

وردت الصين على القيود اليابانية المؤقتة بفرض رسوم عقابية بنسبة 100% على السيارات وأجهزة الهاتف المحمول وأجهزة تكييف الهواء اليابانية. ومع اقتراب نهاية العمل بالقيود اليابانية المؤقتة في الثامن من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري عاد البلدان إلى مائدة المفاوضات للمرة الأولى منذ يوليو/ تموز الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة