إدانة الرئيس السابق لشركة يوكوس بأربعة اتهامات   
الاثنين 1426/4/8 هـ - الموافق 16/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:32 (مكة المكرمة)، 12:32 (غرينتش)
 خودوركوفسكي قد يواجه حكما بالسجن عشر سنوات مع مصادرة أملاكه (الفرنسية)
أدانت محكمة روسية الرئيس السابق لشركة يوكوس النفطية الروسية الكبرى ميخائيل خودوركوفسكي بأربعة من الاتهامات المنسوبة إليه وهي السرقة والإضرار بحقوق الملكية بالاحتيال وعدم تنفيذ حكم قضائي والتهرب الشخصي من الضرائب.
 
وعلقت جلسة النطق بالحكم على أن تستأنف يوم غد الثلاثاء. وسيصدر الحكم على خودوركوفسكي بعد محاكمة استمرت أحد عشر شهرا.
 
وكان خودوركوفسكي أوقف في 25 أكتوبر/تشرين الأول  2003 ووجهت اليه سبع تهم, وطلبت النيابة العامة الحكم عليه بعقوبة السجن عشر سنوات مع مصادرة ممتلكاته.
 
وقد واكبت المحاكمة عملية انهيار شركة يوكوس التي وصلت الآن إلى شفا الإفلاس بعد تقييدها بمستحقات ضريبية متأخرة بلغت 27.5 مليار دولار.

وينظر إلى المحاكمة والمطالبات الضريبية على نطاق واسع بأنها خطة من تدبير الكرملين لمعاقبة خودوركوفسكي على طموحاته السياسية.
 
ويتوقع الدفاع حكما بالسجن على خودوركوفسكي  لمدة 10 سنوات أو لمدة قريبة منها.

 

يشار إلى أن شركة روس نفط الحكومية قامت بشراء يوغانزك نفط غاز وهي الذراع المنتج ليوكوس في مزاد مثير للجدل في نهاية العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة