أيرلندا لم تطلب مساعدات مالية   
السبت 7/12/1431 هـ - الموافق 13/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 12:24 (مكة المكرمة)، 9:24 (غرينتش)

شتراوس كان: أيرلندا تستطيع إدارة شؤونها المالية بنفسها (الفرنسية)

قال المدير العام لـصندوق النقد الدولي دومنيك شتراوس كان إن أيرلندا تستطيع إدارة شؤونها المالية بنفسها ولم تتقدم بأي طلب للمساعدة.

 

وكانت رويترز نقلت أمس الجمعة عن مصادر بمنطقة اليورو القول إن أيرلندا تجري مباحثات حاليا بشأن إمكانية استخدام جزء من صندوق الطوارئ الذي أنشأته أوروبا بالتعاون مع صندوق النقد الدولي.

 

لكن شتراوس كان أوضح أن المشكلات التي تواجهها أيرلندا تختلف عن تلك التي واجهتها اليونان. فمشكلة أيرلندا مرتبطة بالبنوك وبخاصة بالبنك الرئيسي. أما مشكلة اليونان فكانت مالية ومتعلقة بالتنافس مع دول أخرى.

 

كما أشار إلى أن الحكومة الأيرلندية اتخذت عدة إجراءات من أجل تصحيح وضعها المالي.

 

وكرر المسؤولون بالحكومة الأيرلندية أن بلادهم لا تعتزم طلب المساعدة من الصندوق. وقال وزير المالية الأيرلندي بريان لينيهان أمس الجمعة إن هناك ما يكفي من الأموال لدى الحكومة حتى منتصف العام القادم وإنها لا تنوي طلب المساعدة من الصندوق.

 

وأضاف لينيهان أن بلاده ستنفذ خطة لأربع سنوات تستهدف خفض عجز الموازنة. وستعلن عن الموازنة الجديدة في 7 ديسمبر/كانون الأول القادم وتتضمن خفضا في الإنفاق وزيادة في الضرائب بمقدار ستة مليارات يورو (8.2 مليارات دولار).

 

وكانت الضغوط على السندات الحكومية الأيرلندية خفت يوم أمس الجمعة بعد أن أصدرت فرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا وبريطانيا بيانا تؤكد فيه أن مالكي الدين الأوروبي لن يتضرروا إذا سار الاتحاد الأوروبي قدما نحو خطط إدخال آلية تسمح للدول بإعادة هيكلة ديونها.

 

وكانت الأسواق تخشى أن تكون منطقة اليورو في طريقها لمواجهة أزمة مالية كالتي عصفت باليوان في مايو/أيار الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة