نادي باريس يوافق على تسديد مقدم لديون الجزائر   
الخميس 1427/4/13 هـ - الموافق 11/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 14:01 (مكة المكرمة)، 11:01 (غرينتش)
تبلغ الديون الخارجية للجزائر حاليا 15.6 مليار دولار (الجزائر)
قال نادي باريس للدول الدائنة الخميس إنه توصل إلى اتفاق مع الجزائر يسمح لها بسداد ما يصل إلى ثمانية مليارات دولار من ديونها مقدما.
 
وأوضح النادي أن جميع الأعضاء قبلوا عرض الجزائر للسداد المقدم للديون بالقيمة الأصلية وأن هذا سيتم على أساس طوعي خلال الفترة بين 31 مايو/ أيار و30 نوفمبر/ تشرين الثاني بعد الانتهاء من اتفاقات التنفيذ الثنائية.
 
وكان وزير المالية الجزائري مراد مدلسي بدأ زيارة رسمية لفرنسا الثلاثاء الماضي من أجل التفاوض حول سداد مسبق لديون الجزائر المستحقة للنادي والبالغة 8 مليارات دولار بعدما أعيد جدولتها عام 1994.
 
تأتي زيارة مدلسي إلى باريس بعد الموافقة المبدئية لنادي باريس على الطلب الذي تقدمت به الحكومة الجزائرية قبل شهرين لتسديد مسبق لديونها.
 
يشار إلى أن احتياطي الجزائر من العملات الأجنبية ارتفع إلى 62 مليار دولار حتى نهاية الشهر الماضي بسبب الزيادة في أسعار الطاقة التي تشكل المصدر الرئيس للعملة الصعبة للبلاد.
 
وسبق للجزائر أن وقعت مع روسيا الاتحادية خلال زيارة الرئيس فلاديمير بوتين الرسمية في مارس/ آذار على بروتوكول اتفاق يتم بموجبه إلغاء ديونها المستحقة لروسيا البالغة 4.737 مليارات دولار مقابل شراء سلع وخدمات بنفس القيمة من روسيا.
 
وتبلغ الديون الخارجية للجزائر حاليا 15.6 مليار دولار، مقارنة مع 28.1 مليار دولار عام 1999.
 
وتحاول الجزائر الخروج من هذه الحلقة بعد أن دفعت في ظرف الـ20 سنة الأخيرة نحو 118 مليار دولار إلى دائنيها بينها 84 مليار دولار من الديون الأصلية و34 مليار دولار فوائد لهذه الديون.



جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة