ارتفاع أرباح نوكيا الفصلية   
الخميس 8/5/1431 هـ - الموافق 22/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 21:24 (مكة المكرمة)، 18:24 (غرينتش)

نوكيا ما زالت أكبر منتج للهواتف النقالة في العالم (الفرنسية-أرشيف)

كشفت شركة نوكيا الفنلندية -أكبر مصنع للهواتف المحمولة- اليوم عن  تحقيق ارتفاع كبير في أرباحها ومبيعاتها في الفصل الأول من العام الجاري.

وأوضحت أن أرباحها بلغت في الفترة المذكورة 349 مليون يورو (464.1 مليون دولار)، مقارنة بالفترة المقابلة من العام الماضي عندما بلغت الأرباح 122 مليون يورو (162.2 مليون دولار).

غير أن الشركة خفضت توقعاتها لأرباحها التشغيلية للعام الجاري بأكمله إلى نسبة تتراوح بين 11 و13% من مستوى توقعات سابقة بين 12 و14%.

وخلال الشهور الثلاثة الأولى من عام 2010 رفعت نوكيا عائداتها بنسبة 3%، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، حيث بلغ إجمالي الإيرادات من يناير/كانون الثاني إلى نهاية مارس/آذار الماضي 9.5 مليارات يورو (12.63 مليار دولار).

وذكرت الشركة أنها باعت 107.8 ملايين جهاز خلال الفترة المذكورة أي بزيادة 16%، مقارنة بنفس الفترة المقابلة من العام الماضي، ولكن بتراجع بواقع 15% مقارنة بالربع الأخير من 2009.

ومن جهته تراجع سهم شركة نوكيا بنسبة 14% في بورصة هلسنكي ليصل إلى 9.66 يورو (12.92 دولار).

يشار إلى أن نوكيا أرجأت تجديد برنامج التشغيل سمبيان الذي يعتبر أمرا حيويا لتحسين مركزها في منافسة هواتف "آي فون" الذي تنتجه شركة أبل و"بلاك بيري" الكندية في سوق الكماليات التي تشهد نموا سريعا.

وعانت نوكيا كغيرها من الشركات المصنعة للهاتف المحمول خلال العام الماضي بسبب تراجع الطلب على الهواتف، وخاصة المرتفعة الثمن منها جراء تداعيات الأزمة المالية العالمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة