تكثيف العمل بمشروعات البنية التحتية في الصين   
الاثنين 1422/9/18 هـ - الموافق 3/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت وسائل إعلام صينية اليوم إن الصين ستكثف العمل في مشروعات البنية الأساسية الضخمة بما في ذلك إنشاء خط للسكك الحديدية في التبت وخط أنابيب للغاز عبر البلاد وشبكة للكهرباء وذلك بهدف تعزيز النمو الاقتصادي الآخذ في التباطؤ.

وقالت وكالة شينخوا للأنباء نقلا عن وزير التخطيط جينغ بيان إن الحكومة سترفع أيضا القيود عن الشركات الخاصة الممنوعة حاليا من المشاركة في برامج البنية الأساسية وستسمح لها بالاستثمار في مشروعات تزويد المناطق الحضرية بمياه الشرب وإنشاء طرق السفر السريع والجسور.

وأضاف جينغ "لمواجهة التأثيرات الاقتصادية العالمية السلبية يجب بذل المزيد من الجهد لزيادة الاستثمارات المدعومة بقروض في النصف الأول من العام المقبل لضمان تحقيق نمو اقتصادي سريع نسبيا".

وتواصل الصين العمل بسياسة الإنفاق بسخاء على مشروعات البنية الأساسية عبر الاستدانة لتعزيز الاقتصاد العام المقبل، خاصة بعد أن تعهدت بالحفاظ على معدل النمو الاقتصادي السنوي أعلى من 7% في السنوات الخمس المقبلة لخلق وظائف عمل لملايين العاملين بمؤسسات الدولة الذين فقدوا وظائفهم بسبب الإصلاحات.

بيد أن النمو الاقتصادي تباطأ هذا العام لتأثر الصادرات بالتباطؤ الاقتصادي العالمي، وبدأت المشروعات الرئيسية الثلاثة في عام 2001 متمثلة في خط السكة الحديد من شنغهاي إلى التبت وخط أنابيب الغاز الذي يمتد 4200 كيلومتر من سنغيانغ إلى شنغهاي وشبكة الكهرباء الخاصة بنقل الطاقة من غرب البلاد إلى شرقها.

ولم يذكر الوزير جداول زمنية معدلة للعمل في المشروعات، لكن العام المقبل سيشهد البدء في مشروعات لنقل المياه من الجنوب إلى الشمال ومعالجة المياه في بكين وعدة مشروعات لإنشاء طرق سريعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة