الصين تقيد استخراج المعادن النادرة   
الأحد 30/11/1431 هـ - الموافق 7/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 17:41 (مكة المكرمة)، 14:41 (غرينتش)

تمتلك الصين 97% من التجارة العالمية لمعادن الأرض النادرة (رويترز-أرشيف)


تدرس وزارة الصناعة الصينية إمكانية فرض معايير بيئية مشددة حول استخراج معادن الأرض النادرة، وهي خطوة يمكن أن تؤدي إلى زيادة أسعار صادراتها منها.

 

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة عن يانغ وانغسي، وهو خبير حكومي اشترك في صياغة المعايير الجديدة، قوله إن مسودة للتشريعات الجديدة قدمت لوزارة الصناعة من أجل تحسين طرق الاستخراج.

 

وتمتلك الصين 97% من التجارة العالمية لمعادن الأرض النادرة. وتتكون هذه المعادن من 17 عنصرا كيماويا تستخدم في إنتاج المنتجات عالية التكنولوجيا، مثل الشاشات المسطحة وبطاريات السيارات الكهربائية وتوربينات الرياح والصواريخ.

 

وتفرض بكين قيودا على التجارة فيها، كما قامت بخفض صادراتها منها بنسبة 40% هذا العام مقارنة مع العام 2009 مما زاد أسعارها في أسواق العالم.

 

ورغم ضغوط مارستها الولايات المتحدة واليابان من أجل تخفيف القيود الصينية على الصادرات يقول المسؤولون الصينيون إن القيود ضرورية لحماية المعادن من سوء الاستغلال ولحماية البيئة.

 

وفي سبتمبر/أيلول أوقفت الصين مؤقتا صادرات التربة النادرة إلى اليابان عقب خلاف حول مجموعة جزر متنازع عليها.

 

وقال وزير التجارة الصيني تشين ديمنج الجمعة إن الصين سوف تبقي صادرتها من المعادن النادرة في العام 2011، ونفى الشائعات بأنها سوف تخفض بشكل كبير حصصها التصديرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة