ارتفاع البطالة وتراجع الأسعار باليابان   
الجمعة 1431/6/15 هـ - الموافق 28/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 14:34 (مكة المكرمة)، 11:34 (غرينتش)

عدد العاطلين في اليابان بلغ 3.56 ملايين شخص (الفرنسية-أرشيف) 

ارتفع معدل البطالة في اليابان الشهر الماضي بينما سجلت أسعار المستهلكين تراجعا، وهو أمر جدد المخاوف بشأن أداء ثاني أكبر اقتصاد بالعالم.

وكشفت وزارة الشؤون الداخلية والاتصالات اليابانية اليوم أن معدل البطالة ارتفع إلى مستوى 5.1% مسجلا أعلى مستوى منذ يناير/كانون الثاني الماضي. وكان معدل البطالة سجل في مارس/آذار الماضي مستوى 5%.

وبذلك يبلغ عدد العاطلين في اليابان 3.56 ملايين شخص، مرتفعا بنسبة 2.9% عن عدد العاطلين قبل عام.

وتراجع عدد العاملين في السوق اليابانية مقارنة بالعام الماضي بنسبة 0.8% ليصل إلى 62.69 مليون شخص.

وأعلنت الوزارة أن مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسي تراجع بنسبة 1.5% الشهر الماضي مقارنة بالشهر نفسه قبل عام، وهو ما يعني انخفاضا للشهر الرابع عشر على التوالي.

ويتسبب هبوط الأسعار في قلق كبير للاقتصاد الياباني على اعتبار أنه مؤشر لاستمرار ضغط الانكماش.

وأشارت الوزارة في تقرير منفصل إلى أن متوسط الإنفاق الاستهلاكي للأسر اليابانية تراجع بنسبة 0.7% في الشهر الماضي مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي.

وفي شأن اقتصادي آخر، أوضحت وزارة المالية اليابانية في تقرير صدر أمس أن صادرات البلاد خلال الشهر الماضي زادت بنسبة 40.4%، مقارنة بالشهر نفسه من العام 2009 لتبلغ قيمتها 5.9 تريليونات ين (65 مليار دولار)، مواصلة الارتفاع للشهر الخامس على التوالي.

وعزت الحكومة الزيادة الكبيرة في الصادرات إلى ارتفاع الطلب على السيارات والأجهزة ذات التقنية العالية، وأوضحت أن صادرات السيارات إلى الصين والولايات المتحدة تضاعفت في أبريل/نيسان السابق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة