فيتش ترفع تصنيف البحرين بفضل الإصلاحات والنمو القوي   
الجمعة 11/8/1428 هـ - الموافق 24/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:01 (مكة المكرمة)، 13:01 (غرينتش)
النمو القوي للقطاع غير النفطي عزز من تصنيف البحرين (الجزيرة-أرشيف)
رفعت مؤسسة "فيتش" للتصنيفات الائتمانية تصنيفها للديون السيادية على البحرين من (أ سالب) إلى (أ) بفضل النمو القوي للقطاع غير النفطي بالمملكة والإصلاحات السياسية والاقتصادية الأخيرة، وأضافت المؤسسة أن توقعاتها للتصنيف مستقرة.
 
وأوضحت فيتش أن المستوى المنخفض للدين العام واتجاهه للانخفاض من النقاط القوية في تصنيف البحرين، مشيرة إلى أن الدين الحكومي بلغ 24% من الناتج المحلي الإجمالي العام الماضي، بانخفاض خمس نقاط مئوية عن العام السابق وأنه يقل عن متوسط حجم الدين للدول الحاصلة على تصنيف (أ).
 
وأشارت فيتش إلى أن الحكومة أفادت من الأوضاع الخارجية لمواصلة الإصلاحات الهيكلية والعمالية، في حين أن ظهور تكتل معارض في البرلمان يمثل عنصرا إيجابيا في المناخ السياسي.
 
وبلغ معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي 7.1% في 2006 بفضل نمو القطاع غير النفطي الذي تجاوز معدل نموه 8% في السنوات الأربع الأخيرة. ويبلغ حجم القطاع المالي على سبيل المثال نحو 24% من الناتج المحلي الإجمالي أي ما يساوي قطاع النفط والغاز تقريبا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة