العراق يعتزم إنشاء مؤسسة نفط وطنية   
الأربعاء 1426/4/3 هـ - الموافق 11/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 10:14 (مكة المكرمة)، 7:14 (غرينتش)
بحر العلوم يعيد تنظيم قطاع النفط العراقي (الفرنسية)
يعتزم العراق إنشاء مؤسسة نفط وطنية هذا العام في خطوة تهدف إلى إعادة تنظيم القطاع النفطي.
 
وقال وزير النفط العراقي الجديد إبراهيم بحر العلوم إن إنشاء المؤسسة سيقضي على جانب كبير من البيروقراطية ويسمح للوزارة بحرية القيام بالدور التخطيطي كما أنه سيوسع العلاقات مع الشركات الأجنبية الأخرى بما يسمح بتطوير القطاع.
 
وتقضي الخطة الجديدة بأن تصبح شركتا النفط المملوكتان للدولة والمسؤولتان عن القطاع النفطي في الشمال والجنوب ومؤسسة تسويق النفط وحدات في الكيان العراقي الجديد بدلا من وزارة النفط.
 
وفي أعقاب الغزو الأميركي للعراق تم وضع خطط لإنشاء شركة وطنية على غرار شركة أرامكو السعودية ومؤسسة البترول الكويتية لكنها تأجلت بسبب الانشغال بالأمن واستعادة الإنتاج وإصلاح المنشآت التي أصيبت بأضرار.
 
وكان الرئيس السابق صدام حسين ألغى شركة النفط الوطنية العراقية في الثمانينيات أثناء الحرب العراقية الإيرانية التي استمرت ثماني سنوات وألحقت أضرارا بالصناعة النفطية في البلدين.
 
ويملك العراق ثاني أكبر احتياطي غير مؤكد للنفط يصل إلى 214 مليار برميل، لكن احتياطيه المؤكد أقل من ذلك, بينما ينتج نحو 1.9 مليون برميل يوميا.
 
ويصدر العراق نحو 1.4 مليون برميل يوميا من مرافئه الجنوبية بينما تحول الهجمات المتكررة على خطوط النفط في الشمال دون وصول النفط إلى ميناء التصدير بجيهان بتركيا على البحر المتوسط.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة