وكالة الطاقة ترحب باقتراح السعودية زيادة الإنتاج   
الثلاثاء 21/3/1425 هـ - الموافق 11/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أوبك تتعرض لضغوط لزيادة الإنتاج
رحب مدير وكالة الطاقة الدولية كلود مانديل اليوم باقتراح السعودية رفع سقف الإنتاج الرسمي لأوبك معتبرا أن الخطوة ليست كافية لكبح جماح أسعار النفط.

وقال مانديل في مؤتمر صحفي إن عملية تهدئة السوق ستكون طويلة معتبرا أن هذا الاقتراح خطوة أولى.

من جهته قال مسؤول كبير في أوبك اليوم إن اقتراح الرياض بزيادة إنتاج أوبك بواقع 1.5 مليون برميل يوميا يجب في حالة الموافقة عليه أن يكون في سقف الإنتاج الرسمي وليس في الإنتاج الفعلي.

وتضخ دول أوبك بالفعل حوالي مليوني برميل يوميا فوق السقف الرسمي البالغ 23.5 مليون برميل يوميا في محاولة لتهدئة أسعار النفط التي تجاوزت مؤخرا مستوى 40 دولارا للبرميل.

واقترح وزير النفط السعودي علي النعيمي أمس الاثنين أن ترفع أوبك سقف الإنتاج بواقع 1.5 مليون برميل يوميا على الأقل للحيلولة دون إضرار أسعار النفط المرتفعة بالنمو الاقتصادي العالمي.

وسيتم وضع اللمسات النهائية على الاقتراح باجتماع أوبك في الثالث من يونيو/ حزيران بالعاصمة اللبنانية بيروت.

وفي بروكسل تلقي المخاوف من أن يضر ارتفاع أسعار النفط بالانتعاش الاقتصادي الهش في أوروبا بظلالها على مناقشات وزراء مالية منطقة اليورو اليوم بشأن كيفية التصدي لعجز الموازنة الإيطالية المتفاقم.

من ناحية أخرى هبطت أسعار النفط مجددا بعد أن كانت قد وصلت الأسبوع الماضي إلى أعلى مستوى لها منذ 13 عاما. فقد انخفض خام برنت تسليم يونيو/ حزيران 25 سنتا إلى 35.72 دولارا في حين هبط 23 سنتا إلى 38.70 في نيويورك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة