كبرى ولايات الأرجنتين تقر خطة صندوق النقد للتقشف   
السبت 1423/3/21 هـ - الموافق 1/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

إدواردو دوهالدي
وقعت ولاية بوينس أيرس كبرى الولايات الأرجنتينية مساحة وسكانا مع حكومة الرئيس إدواردو دوهالدي خطة تقشف اقتصادية طالب بها صندوق النقد الدولي كي يوافق على تقديم مساعدات للبلاد الغارقة في أزمة اقتصادية واجتماعية عميقة.

وحملت الوثيقة المالية توقيع كل من حاكم الولاية فيليبي سولا ودوهالدي لتكون الولاية الـ11 التي توقع حتى الآن على إجراء تخفيضات كبيرة في نفقاتها. ولم توقع على هذا التعهد 13 ولاية أبرزها ولاية "سانتا في" التي يتولى منصب الحاكم فيها بطل سباقات الفورمولا السابق كارلوس روتمان.

ويمثل خفض نفقات الولايات وتعديل قانون الإفلاس الذي صوت عليه البرلمان أحد الشروط التي وضعها صندوق النقد لاستئناف مساعداته لبوينس أيرس، كما يطالب الصندوق الأرجنتين بإصلاح النظام المالي الذي يوشك على الإفلاس.

وقد يعلن الرئيس دوهالدي في نهاية الأسبوع إجراءات تخفف من القيود المفروضة على المصارف الوطنية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة