صعود النفط والأسهم الأميركية   
الخميس 1430/9/28 هـ - الموافق 17/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:44 (مكة المكرمة)، 21:44 (غرينتش)
المستثمرون في البورصة الأميركية عاينوا مكاسب قوية للأسهم والنفط (رويترز-أرشيف)

تخطت أسعار النفط الأربعاء 72 دولارا للبرميل مدعومة ببيانات عن تراجع أكبر من المتوقع لمخزونات الخام الأميركية. في الوقت نفسه صعدت الأسهم الأميركية وسط إشارات إلى أن الاقتصاد العالمي بدأ يتعافى وإن بصورة تدريجية من الركود.
 
وصعدت عقود الخام الأميركي في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) دولارا واحدا و58 سنتا ليتحدد سعر التسوية عند 72.51 دولارا للبرميل ليواصل الخام الأميركي ارتفاعه بعدما ارتفع دولارين وسبعة سنتات الثلاثاء.
 
وفي الوقت نفسه ارتفع مزيج برنت 1.81 دولار مسجلا 71.67  دولارا. وصعدت أسعار النفط عموما بعد نشر إدارة معلومات الطاقة الأميركية بيانات أشارت إلى تراجع مخزونات الخام التجارية 4.7 ملايين برميل الأسبوع الماضي بينما كانت التوقعات تشير إلى انخفاض لا يتجاوز 2.4 مليون برميل.
 
كما ارتفعت أسعار السلع الأولية الأخرى والأسهم بقوة في معاملات الأربعاء بالبورصة الأميركية مدعومة بتصريحات لرئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأميركي) بن برنانكي قال فيها إن التعافي الاقتصادي قد بدأ وهي إشارة إلى أن الطلب على المواد الخام قد ينتعش.
 
وأغلقت مؤشرات الأسهم الأميركية الثلاثة في نهاية تعاملات الأربعاء مرتفعة بمعدل فاق 1% وسط تزايد ثقة المستثمرين الأميركيين باقتصاد بلادهم . واقتربت المؤشرات الثلاثة وهي داو جونس وناسداك وستاندرد آند بورز من مستويات مرتفعة العام الحالي.
 
ومن العوامل التي ساعدت كذلك على انتعاش البورصة الأميركية تصريحات لمؤسسات نقدية عالمية وبيانات في دول متقدمة على رأسها الولايات المتحدة أشارت إلى تعاف للاقتصاد العالمي أعلى من المتوقع.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة