البرازيل تسعى لتصبح المنتج الأول للمازوت البيولوجي بالعالم   
الأحد 1426/10/19 هـ - الموافق 20/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:36 (مكة المكرمة)، 22:36 (غرينتش)
لويس دا سيلفا
أعلن الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا الجمعة عما أسماه ثورة في مجال الطاقة في بلاده يمكن أن تجعلها أول دولة منتجة للمازوت البيولوجي في العالم السنوات العشر أو الخمس عشرة المقبلة.
 
وقال دا سيلفا إن هناك سبعين ألف عامل يعملون في قطاع المازوت البيولوجي، وسيرتفع العدد في نهاية العام المقبل ليبلغ 350 ألفا ما يمثل ثورة في قطاع الطاقة.
 
وأشار الرئيس البرازيلي إلى أن المازوت البيولوجي البرازيلي يتمتع بقدرة تنافسية أكبر بكثير من النوع الذي تنتجه الولايات المتحدة أو أوروبا، معربا عن الأمل في أن تنتج البرازيل في أقرب وقت سيارات تعمل على المازوت البيولوجي وهي طاقة متجددة تنتج انطلاقا من مواد زيتية.
 
في السياق نفسه قال وزير التنمية الزراعية البرازيلي ميغيل روسيتو إن البرازيل ستقدم تطبيق برنامج المازوت البيولوجي سنتين, أي إلى يناير/كانون الثاني 2006.
 
وتحتل البرازيل حاليا المرتبة الأولى بين الدول المنتجة للإيتانول، الكحول الذي يحتوي على وقود ويتم إنتاجه من قصب السكر.
 
يشار إلى أن هناك قرابة مليون سيارة تعمل على الوقود البيولوجي بينما يمكن أن تعمل 70% من السيارات المنتجة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي على البنزين أو الإيتانول.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة