الصين تدرس التخلي عن إنتاج النفط من الفحم   
الأحد 1428/5/25 هـ - الموافق 10/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:05 (مكة المكرمة)، 11:05 (غرينتش)
 
قالت الصين إنها تدرس التخلي عن محاولاتها إنتاج النفط من الفحم بسبب ارتفاع تكاليفه وارتفاع استهلاك الطاقة التي تحتاجها مصانع الإنتاج الجديدة.
 
وتسعى الصين إلى خفض اعتمادها المتزايد على النفط المستورد عن طريق إيجاد بدائل من ضمنها النفط المستخرج من الفحم, والطاقة الشمسية والرياح والطاقة النووية.
 
ونقلت وكالة الأنباء الصينية الرسمية شينخوا عن مسؤول بهيئة التخطيط أن مشروعات إنتاج النفط من الفحم تستهلك الكثير من الطاقة بالرغم من أنها قد تسهم في تقليل اعتماد البلاد على النفط المستورد. وحذر علماء من انبعاثات كبيرة للغازات الضارة للبيئة من مثل هذه المشروعات.
 
وأعلنت الحكومة الصينية في مارس/آذار الماضي عن خطط لاستثمار 13 مليار دولار في بناء أكبر مصنع لاستخلاص وقود الديزل من الفحم.
 
وكان من المؤمل أن يبدأ المصنع الذي سيقام في منطقة ننغكسيا بالإنتاج في 2020 وستبلغ طاقته السنوية 75 مليون برميل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة