انخفاض أرباح بي إم دبليو جراء ارتفاع اليورو   
الأربعاء 1428/7/18 هـ - الموافق 1/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 19:14 (مكة المكرمة)، 16:14 (غرينتش)

بي إم دبليو تتوقع ارتفاع مبيعاتها هذا العام كاملا مقارنة بعام 2006 (الجزيرة-أرشيف)
انخفضت أرباح شركة بي إم دبليو الألمانية -أكبر منتج في العالم للسيارات الفاخرة- قبل خصم الضرائب بنسبة 13.6% خلال الربع الثاني من هذا العام بالغة 1.065 مليار يورو (1.46 مليار دولار) جراء تأثير ارتفاع اليورو على نتائج أعمالها.

وأعلنت الشركة -التي تتخذ من مينيج مقرا لها- توقعاتها للعام الحالي بشكل إجمالي مؤكدة التأثير السلبي لارتفاع العملة الأوروبية الموحدة على الأرباح أكبر مما كان متوقعا سابقا، لكنها أشارت إلى أن التأثير السلبي لن يتجاوز مستوى عام 2006.

وتوقعت بي إم دبليو أن تفوق أربحها للعام الحالي كاملا -قبل خصم الضرائب- المستوى القياسي الذي سجلته في العام الماضي.

وجاءت الأرباح في الربع الثاني قبل خصم الضرائب أقل من توقعات الخبراء الذين قدروها بقيمة 1.212 مليار يورو إلا أن قوة اليورو عملت على خفض الأرباح.

وسجلت الشركة أرباحا صافية في الربع الثاني من هذا العام بلغت 753 مليون يورو مقارنة مع 787 مليون يورو في الفترة المقابلة من عام 2006. وكانت الأرباح الصافية أقل من توقعات الخبراء الذين قدروها بقيمة 754.9 مليون يورو.

ولكن مبيعات الشركة ارتفعت في الربع الثاني بمستوى فاق التوقعات وبلغت 14.683 مليار يورو مقارنة مع 13.193 مليار يورو بالفترة نفسها قبل عام بينما توقع الخبراء مبيعات بحجم 14.122 مليار يورو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة