مزارعو فرنسا يطالبون بإفشال العرض الأوروبي لمنظمة التجارة   
الأحد 1426/9/28 هـ - الموافق 30/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:26 (مكة المكرمة)، 17:26 (غرينتش)
بيتر ماندلسون يتعرض لانتقادات أوروبية ودولية (الفرنسية-أرشيف)  
دعا زعيم أكبر نقابة للمزارعين في فرنسا الحكومة هناك إلى استخدام حقها في نقض العرض الجديد الذي تقدم به الاتحاد الأوروبي لخفض الرسوم الزراعية.
 
ووصف الزعيم النقابي جون ميشال ليميتيير هذا العرض الذي قدمه المفوض التجاري الأوروبي بيتر ماندلسون بأنه "استفزاز جديد".
 
وكان ماندلسون قد وصف في وقت سابق العرض الجديد بأنه يمثل تسوية لمعضلة محادثات التجارة العالمية. لكن العرض مع ذلك تعرض لانتقادات من  الولايات المتحدة وأستراليا والبرازيل التي اعتبرته غير كافٍ.

وقال الممثل التجاري الأميركي روبرت بورتمان إن العرض الأوروبي خطوة متواضعة في الاتجاه الصحيح لكنها غير مناسبة للوفاء بأهداف جولة الدوحة.


وكان الاتحاد الأوروبي قد عرض خفض معدل التعرفات على المنتجات الزراعية بنسبة 46% وهي أكبر نسبة يقترحها الاتحاد لتقليص التعريفات الزراعية في عرض هدف لتجاوز الطريق المسدود الذي وصلت إليه محادثات التجارة العالمية.

ومازالت 148 دولة أعضاء في منظمة التجارة العالمية منقسمة بشأن اتفاقية تجارة عالمية جديدة تهدف إلى زيادة فرص دخول الدول الفقيرة للأسواق العالمية وخفض الدعم الزراعي.

كما تعرض ماندلسون لانتقادات فرنسا التي اتهمته بتقديم تنازلات أكثر من المطلوب وتجاوز التفويض الممنوح له.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة