انخفاض عدد السياح إلى لبنان بعد اغتيال الحريري   
الأحد 1426/1/11 هـ - الموافق 20/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:59 (مكة المكرمة)، 13:59 (غرينتش)

أعلن مسؤولون في شركة طيران الشرق الأوسط اللبنانية (ميدل إيست) أن أكثر من 65% من حجم الحجوزات على رحلاتها القادمة إلى لبنان قد تم إلغاؤه منذ حادثة اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري يوم الإثنين الماضي.

وأشار مسؤولو الشركة إلى أن عدد السياح السعوديين الذين يزورون لبنان في هذه الفترة من العام قد تراجع بحدة, بعد تزايد المخاوف من تجدد العنف في لبنان.

وكان لبنان شهد في أغسطس/آب الماضي ارتفاعا ملحوظا في عدد السياح خاصة العرب حيث زاد عددهم بنسبة 10.98% مقارنة بالشهر نفسه من عام 2003.

وأفادت وزارة السياحة في إحصائيات شهرية أن عدد السياح قد وصل 212 ألف سائح في أغسطس/آب 2004.

وتصدر العرب خصوصا من دول الخليج المرتبة الأولى في هذه الزيادة، وفي مقدمتهم السعوديون بنسبة 46% من العرب يليهم الكويتيون 17% فالأردنيون 11%.

وتظهر هذه البيانات الرسمية زيادة في إجمالي عدد السياح خلال الأشهر الثمانية من عام 2004 بنسبة 31.42% مقارنة مع ما كان عليه خلال الفترة نفسها من عام 2003.

وسجل القطاع السياحي في لبنان انتعاشا بعد انتهاء الحرب اللبنانية بعدما كان يشكل موردا مهما قبل الحرب. وقد تحول هذا القطاع إلى مصدر جذب متزايد خاصة للسياح العرب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة