رومانيا ترفض شطب الديون العراقية وتقبل ببدائل أخرى   
الأربعاء 16/11/1424 هـ - الموافق 7/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رفضت رومانيا أمس شطب الديون المستحقة لها على العراق مشيرة إلى استعدادها للموافقة على بدائل من شأنها تسديد هذه الديون.

وقال وزير الخارجية الروماني ميرتشا جوانا إن بوخارست لن تتخلى عن الديون المرتبة على العراق لها والبالغة 1.7مليار دولار.

وأشار جوانا في مؤتمر صحفي إلى أن الديون العراقية لرومانيا كبيرة مؤكدا أن إلغاء هذه الديون أمر غير مقبول.

ولكن الوزير الروماني أبدى استعداد بلاده للموافقة على إعادة جدولة هذه الديون ومناقشة مختلف الصيغ البديلة مثل المساهمة في رأسمال بعض المصارف أو فتح خطوط اعتماد مالي. وأفاد جوانا أنه سيبحث هذه المسألة مع المبعوث الأميركي الخاص بديون العراق جيمس بيكر في لقاء لم يحدد وقته ولا مكانه في أوروبا.

وكان بيكر قام بجولة أوروبية وآسيوية مؤخرا بهدف تخفيف ديون العراق حيث تلقى وعودا إيجابية من فرنسا وألمانيا واليابان والصين ولكن دولا اشترطت أن يبحث التخفيض في اجتماعات نادي باريس.

وسيقوم المبعوث الأميركي في وقت لاحق بجولة شرق أوسطية في إطار السعي لتخفيض ديون دول المنطقة على العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة