الصين تقيم منطقة صناعية بمصر بـ100 مليون دولار   
الأربعاء 19/10/1428 هـ - الموافق 31/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:58 (مكة المكرمة)، 23:58 (غرينتش)

رشيد محمد رشيد: المنطقة ستكون بمثابة مركز للشركات الصينية (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت الحكومة المصرية أن الصين ستقيم منطقة صناعية على خليج السويس شمال شرقي مصر بتكلفة 100 مليون دولار، وتوقعت أن تجتذب استثمارات صينية بقيمة 2.5 مليار دولار.

وذكرت وزارة التجارة والصناعة المصرية أن الصين ستقدم للشركات المصرية تسهيلا ائتمانيا بقيمة 200 مليون دولار لإقامة خطوط إنتاج ونقل التقنية من الصين بفترة سماح تبلغ سبع سنوات وبفائدة لا تتجاوز 2%.

وأعربت الوزارة عن أملها في زيادة حجم التسهيل الائتماني فيما بعد إلى مليار دولار.

وستجتذب المنطقة الصناعية التي تستكمل على مدى 13 عاما استثمارات من الشركات الصينية العاملة في صناعات مثل المنسوجات والملابس الجاهزة وأنابيب الغاز والنفط والسيارات ومكوناتها والمعدات الإلكترونية.

وقال وزير التجارة والصناعة المصري رشيد محمد رشيد إن هذه المنطقة الجديدة ستكون بمثابة مركز في المنطقة للشركات الصناعية الصينية التي تتطلع للاقتراب من أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا.

وستستغرق المرحلة الأولى ثلاث سنوات من البناء، ويتوقع أن تجتذب استثمارات صينية قيمتها 250 مليون دولار بحسب الوزارة. وستستكمل المرحلة الثانية على مدى عشر سنوات.

وكان رشيد قال العام الماضي إنه يتوقع أن تحتل الصين مكانة الولايات المتحدة لتصبح أكبر شريك تجاري منفرد لمصر خلال سبع أو ثماني سنوات.

وتجاوز حجم التجارة الثنائية بين مصر والصين في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري ثلاثة مليارات دولار أغلبها واردات من الصين إلى مصر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة