واشنطن لاتزال قلقة بشأن الاقتصاد   
الخميس 1423/1/8 هـ - الموافق 21/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جورج بوش أثناء لقائه عددا من العاطلين عن العمل في أورلاندو بفلوريدا (أرشيف)
قال متحدث باسم البيت الأبيض إن الرئيس جورج بوش مازال قلقا بشأن الاقتصاد الأميركي رغم تواتر المؤشرات على تحسنه. وقال آري فلايشر للصحفيين "الرئيس لايزال قلقا بشأن محنة الأشخاص الذين فقدوا وظائفهم بالفعل أو ما زالوا يعملون في صناعات قد يفقدون وظائفهم فيها".

وقال مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي (البنك المركزي) قبل يومين إن اقتصاد الولايات المتحدة ينمو بمعدل واضح, لكنه حذر من أن قوة الطلب في الأشهر القادمة وبالتالي قوة الاقتصاد لاتزال غير مؤكدة. ويرى مراقبون أن بوش اتعظ من خطأ والده الرئيس السابق جورج بوش الذي يقولون إنه فقد الإحساس بـ"نبض أميركا" أثناء ركود الاقتصاد في عهده وهو ما كان سببا في فشل مسعاه لإعادة انتخابه.

وقال فلايشر "سنرى موجة مستمرة من الإحصاءات على مدى عدة أشهر قادمة ستكون مؤشرا على قوة الاقتصاد. وهناك علامات جيدة متزايدة على قوة الانتعاش والتوقيت المناسب للخفض الضريبي في الخريف الماضي الذي يرى معظم الخبراء الاقتصاديين أنه ساعد على إيجاد هذا الانتعاش الاقتصادي". وأضاف فلايشر أن معدل البطالة في الولايات المتحدة ما زال عند نحو 5.5%. ومضى يقول "الرئيس يريد أن يضمن أن يكون لدينا انتعاش تصاحبه وفرة في الوظائف وليس انتعاشا بلا وظائف".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة