خبراء: الاقتصاد الأميركي لم يقف بعد على قدميه   
الأحد 1423/9/27 هـ - الموافق 1/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال خبراء إن اقتصاد الولايات المتحدة لم يقف بعد على قدميه، رغم المؤشرات على أنه استعاد بعض التوازن بعد أن توقف تقريبا في الربع الثالث من العام الجاري. وقال روبرت ديدرك الخبير الاقتصادي بشركة نورذرن ترست بشيكاغو "أمامنا شوط يتعين علينا قطعه قبل أن نسترد عافيتنا... هذا شيء مؤكد".

وقال محللون إنه في وقت عززت فيه بيانات حديثة الثقة بأن تباطؤا شهده الاقتصاد في الربع الثالث قد ولى, فإن ذاك لا يعني أكثر من أن الاقتصاد عاد إلى ما كان عليه قبل بضعة أشهر أي أنه يتقدم لكنه ما يزال يعتمد على المستهلكين.

وأضاف "السؤال الذي ما يزال يحتاج لجواب هو: بأي سرعة يمكننا النمو وإلى أي مدى يمكننا الحفاظ على وتيرة مرضية إذا لم تنضم الشركات" إلى القطاعات الأخرى لتعزيز الانتعاش الاقتصادي، في إشارة إلى إنفاق قطاع الشركات.

وكان تراجع إنفاق الشركات -الذي قاد نمو الاقتصاد إلى آفاق كبيرة خلال العقد الماضي- أدى إلى ركود الاقتصاد العام الماضي. ويعتقد الخبراء أن إنفاق الشركات ما يزال المكون الرئيسي الذي مايزال مفقودا في معادلة الانتعاش الصحي والمستديم.

وكانت الحكومة الأميركية نشرت مؤخرا بيانات مشجعة أظهرت ارتفاع الإنفاق الاستهلاكي وزيادة الطلب على السلع المعمرة, وتراجع طلبات الحصول على إعانات بطالة من الحكومة. وهو ما عزز الآمال بعودة انتعاش إلى أكبر اقتصاد في العالم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة