أوكرانيا تقايض الغاز الروسي بالسلاح   
الأحد 1426/10/25 هـ - الموافق 27/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:18 (مكة المكرمة)، 12:18 (غرينتش)
تعتزم أوكرانيا تزويد روسيا بالأسلحة مقابل إمدادات غاز إضافية.
 
وقال رئيس شركة نفطو غاز الحكومية بأوكرانيا أوليكسي إيفشنكو أمس السبت إن شركته وشركة غاز بروم الروسية تتفاوضان مع وزارتي دفاع البلدين على اقتراح بصفقة تصل قيمتها إلى 1.5 مليار دولار لتوريد أسلحة أوكرانية لروسيا مقابل زيادة صادرات الغاز الروسية لأوكرانيا. وأوضح إيفشنكو أنه سيتم تنفيذ الصفقة العام القادم.
 
وتشتري أوكرانيا حاليا الغاز الروسي بسعر مخفض يصل إلى 50 دولارا لكل ألف متر مكعب, بينما ذكرت تقارير صحفية أن موسكو تفكر في مضاعفة هذا السعر. لكن أوكرانيا حذرت من أنها قد ترد على مثل هذه الخطوة برفع قيمة الضرائب التي تدفعها روسيا نظير عبور أنابيب الطاقة الروسية إلى الأراضي الأوكرانية لتمد أوروبا بالنفط والغاز.
 
وتعتمد أوكرانيا بشكل كبير على إمدادات الطاقة الروسية، مما يثير شكوك الأوكرانيين بأن الحكومة الروسية قد تلجأ لرفع أسعار إمدادات الطاقة من أجل تحقيق مكاسب سياسية.
 
وكثيرا ما تطفو على السطح خلافات بين البلدين بسبب تهديدات روسيا بخفض إمدادات غازها لأوكرانيا.
 
ويمر حوالي 90% من مبيعات غازبروم الروسية إلى  الخارج عبر أوكرانيا. كما تؤمن روسيا أكثر من 80% من استهلاك الطاقة في أوكرانيا منها 40% من استهلاك الغاز.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة