طيران الإمارات تربح مئات الملايين   
الاثنين 1431/11/25 هـ - الموافق 1/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 19:15 (مكة المكرمة)، 16:15 (غرينتش)
طيران الإمارات تقوم برحلات إلى مائة وجهة في ستين بلدا (الفرنسية)

أعلنت شركة طيران الإمارات الاثنين أنها حققت في ستة أشهر أرباحا صافية قاربت مليار دولار، بفضل تنامي أعداد عملائها, وزيادة الطلب على الشحن.
 
وذكرت الشركة -المملوكة لحكومة دبي, والتي توصف بأنها الأكبر في العالم العربي- أن أرباحها الصافية قفزت في النصف الأول من السنة المالية الحالية بنسبة 351% إلى 3.4 مليارات درهم (925 مليون دولار) من 752 مليون دولار (205 ملايين دولار) قبل عام.
 
وبلغت إيراداتها التشغيلية خلال المدة نفسها 26.4 مليار درهم (7.2 مليارات دولار)، مرتفعة بنسبة 35.5% عما كانت عليه قبل عام.
 
وقال الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم في بيان "واصلنا استثمار أرباحنا في تطوير أعمالنا, وأتاح لنا وضعنا المالي الجيد الوفاء بجميع التزاماتنا المالية, وترتيب تمويلات للطائرات التي سنتسلمها مستقبلا".
 
وأشار إلى أن الشركة -التي تتصدر مشتري طائرات إيرباص- تمكنت من تنمية طلب العملاء، مدعومة باستثماراتها في اقتناء طائرات جديدة, وتوفير منتجات وخدمات مبتكرة.
 
وقالت طيران الإمارات إنها نقلت في النصف الأول من السنة المالية الحالية 15.5 مليون مسافر، بزيادة 17.35% عما كانت عليه قبل عام.
 
وفي البيان الذي تحدث فيه عن خطط الشركة للتوسع, أشار الرئيس التنفيذي الأعلى لطيران الإمارات إلى أن الشركة ستدعم أسطولها بـ62 طائرة.
 
وكانت الشركة قد طلبت خلال معرض فارنبورو للطيران بلندن في يوليو/تموز الماضي شراء ثلاثين طائرة بوينغ 777 عريضة الجسم، في صفقة بلغت قيمتها 9.1 مليارات دولار.
 
كما أنها طلبت قبل ذلك بشهر شراء 32 طائرة من شركة إيرباص. وتأسست طيران الإمارات في 1985 وكانت لديها حينها طائرتان مستأجرتان, ولديها حاليا أسطول يضم 137 طائرة، وتطير إلى مائة وجهة في ستين بلدا. 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة