فرنسا: العالم يخوض حرب طاقة   
الأربعاء 1427/7/1 هـ - الموافق 26/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:26 (مكة المكرمة)، 23:26 (غرينتش)
بريتون قال إن تغير سوق الطاقة يدفع فرنسا إلى تغيير قطاع الطاقة لديها (رويترز-أرشيف)
قال وزير المالية الفرنسي تييري بريتون اليوم إن العالم يخوض حرب طاقة مع ارتفاع سعر النفط إلى ثلاثة أمثاله في العامين الأخيرين.
 
وأضاف بريتون أن التغير في سوق الطاقة يدفع فرنسا إلى تغيير قطاع الطاقة لديها، وأن تعمل على دمج شركتي (غاز دو فرانس) و(سويز) العملاقتين رغم ما أثارته هذه الخطة من جدل.
 
وأعرب الوزير الفرنسي عن ثقته في هزيمة المعارضة السياسية لخطة دمج المؤسستين. وأرجأت الحكومة مناقشة برلمانية للخطة حتى سبتمبر/أيلول بسبب احتجاجات الاشتراكيين وانشقاق في صفوفها.
 
من ناحية أخرى أدت المخاوف من تراجع كميات التصدير والقتال في الشرق الأوسط إلى ارتفاع أسعار النفط اليوم حيث سجل سعر برميل النفط الأميركي الخفيف في الأسواق الآسيوية 75.34 دولارا بارتفاع مقداره 29 سنتا عن سعر الإقفال أمس الاثنين. وبلغ سعر خام برنت 74.89 دولارا للبرميل.
 
وأرجع الخبراء الارتفاع الجديد في أسعار النفط إلى إغلاق أجزاء من مصفاة التكرير في "لينيوس" بالولايات المتحدة بشكل مؤقت بسبب الأعاصير، بالإضافة إلى تعطل محطة تكرير البترول "أمواي" في فنزويلا شهورا عدة بسبب حريق كبير أصابها بأضرار كبيرة.
 
وتقوم محطة "أمواي" بإنتاج البنزين وتصديره للولايات المتحدة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة