بكتل تفوز بعقد قيمته 1.8 مليار في العراق   
الأربعاء 1424/11/16 هـ - الموافق 7/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

من آثار الدمار الذي لحق بدار الكتب العراقية جراء الحرب الأميركية على العراق (أرشيف)
ذكرت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية أنها منحت المجموعة الأميركية للبناء والأشغال العامة (بكتل) عقدا جديدا تبلغ قيمته حوالي 1.8 مليار دولار لإعادة بناء مرافق البنية التحتية في العراق.

وتبلغ مدة العقد عامين وسيمول مشروعات في العراق تتضمن إصلاح منشآت الكهرباء وشبكتي مياه الشرب والصرف الصحي ومواصلة إعادة بناء منشآت المطارات وعمل إضافي في ميناء أم قصر على الخليج العربي.

ويعتبر هذا العقد هو الثاني في أعقاب صفقة وقعتها بكتل مع الوكالة الأميركية العام الماضي للمساعدة في إعادة بناء البنية التحتية المدمرة في البلاد. وأعلن مدير المشتريات بالوكالة تيم بينز أن العقد منح في إطار منافسة كاملة ومفتوحة دون أي تدخل من الخارج مضيفا أن ثلاث شركات تنافست على العقد.

وانتقد الديمقراطيون الوكالة الأميركية للتنمية الدولية لمنحها مثل هذه العقود المربحة لبكتل التي لها روابط بساسة جمهوريين بارزين مثل وزير الخارجية الأسبق جورج شولتز وهو عضو في مجلس إدارة الشركة.

وأوضح بينز أن حوالي مليار دولار ستذهب إلى قطاع الكهرباء وهو أحد المكونات المهمة لتحقيق الاستقرار في العراق وإعادة بناء اقتصاده. وأشار إلى أن حوالي 210 ملايين دولار ستذهب إلى شبكتي المياه والصرف الصحي فيما ستذهب 109 ملايين دولار إلى تحسين وسائل النقل.

ورفض مسؤولو الوكالة مناقشة هوامش الربح لبكتل لكنهم أفادوا أن الحد الأقصى للأرباح في هذه الصفقات لا يمكن في العادة أن يتجاوز 10% من القيمة الإجمالية للعقد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة