اليابان تبقي الفائدة بدون تغيير وتوفر المزيد من السيولة   
الخميس 1430/2/24 هـ - الموافق 19/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:09 (مكة المكرمة)، 10:09 (غرينتش)

بنك اليابان المركزي يقوم بعدة خطوات لتخفيف قيود التمويل (رويترز-أرشيف)

قرر بنك اليابان المركزي الإبقاء على سعر الفائدة قصيرة المدى بدون تغيير عند 0.1% في ظل مواجهة البلاد لأسوأ أزمة اقتصادية منذ ستة عقود.

وأعلن البنك عن عدة خطوات لتخفيف قيود التمويل التي تعاني منها الشركات والبنوك بما في ذلك تعزيز عملياته في توفير الأموال لأجل ثلاثة أشهر.

كما مدد البنك المواعيد النهائية للعمل ببرنامج شراء أوراق تجارية بقيمة ثلاثة تريليونات ين (32.05 مليار دولار) وعمليات التمويل الدولاري، بالإضافة إلى قبوله نطاقا أوسع من الأصول كضمان.

وصدر قرار مجلس سياسة البنك بعد اجتماع استمر يومين. واجتمع المجلس بعدما أعلنت الحكومة الاثنين الماضي أن اقتصاد اليابان - ثاني أكبر اقتصاد في العالم- انكمش بواقع 12.7 % خلال الربع الرابع من العام الماضي مقارنة بالربع الرابع من العام السابق، وهو أسوأ انخفاض منذ أزمة النفط قبل 35 عاما.

وناقش المجلس استمرار السندات الحكومية بتكبد الخسائر بفعل مشاعر خيبة الأمل لإحجام البنك المركزي عن اتخاذ خطوات تهدف مباشرة لخفض أسعار الفائدة الأطول أجلا في سوق القروض مثل زيادة مشترياته من أذون الخزانة.

ومن العوامل التي تسببت في شدة تأثر الاقتصاد الياباني بالأزمة المالية العالمية اعتماده الكبير على الصادرات وضعف الاستهلاك المحلي.

ودفع انهيار الأسواق الرئيسية للصادرات اليابانية شركات صناعية عملاقة مثل تويوتا وسوني إلى تكبد خسائر كبيرة وإلى الاستغناء عن عمالة وخفض الإنتاج مما يهيئ الوضع لاستمرار الركود الاقتصادي على نحو لم تشهده اليابان في العصر الحديث.

ارتفاع الأسهم
ارتفاع طفيف للأسهم اليابانية بفضل ارتفاع للدولار فوق مستوى 93 ينا (الفرنسية)
من ناحية أخرى أغلق مؤشر نيكي القياسي للأسهم اليابانية مرتفعا بنسبة 0.3% ليغلق عند مستوى 7557.65 نقطة، بعد يوم من إغلاقه على أدنى مستوى في حوالي أربعة شهور أمس، ومنهيا ثلاثة أيام من الخسائر التي فقد فيها نحو 3% من قيمته.

وعزي السبب في ارتفاع المؤشر إلى صعود أسهم شركات المصدرين بفضل أول ارتفاع للدولار فوق مستوى 93 ينا في ستة أسابيع.

وارتفع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 0.3% ليغلق عند مستوى 751.59 نقطة بعد أن أنهى معاملات أمس قرب أدنى مستوى إغلاق في 25 عاما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة