اليورو يتجاوز نقطة التعادل مع الدولار لأول مرة   
الاثنين 6/5/1423 هـ - الموافق 15/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تجاوزت العملة الأوروبية الموحدة اليوم نقطة التعادل مع الدولار الأميركي لأول مرة منذ فبراير/شباط 2000, إذ شجعت المخاوف بشأن اتجاه أسواق وول ستريت المستثمرين على سحب استثماراتهم من الأصول الأميركية والتوجه إلى الأسواق الأوروبية.

فمنذ أوائل أبريل/ نيسان الماضي يتعرض الدولار لضغوط بسبب شكوك في مدى الانتعاش الاقتصادي في الولايات المتحدة ونزاهة المعايير المحاسبية للشركات الأميركية.

وارتفع اليورو إلى 1.0027 دولار مسجلا أعلى مستوياته منذ فبراير/ شباط 2000 لتتجاوز مكاسبه أمام العملة الأميركية منذ بداية العام 12%. وفي الشهر الماضي ارتفعت العملة الأوروبية ما يقرب من سبعة سنتات مع تفجر فضائح عن مخالفات محاسبية في شركتي وورلد كوم وزيروكس الأميركيتين.

وبدأ تداول اليورو في الرابع من يناير/كانون الثاني 1999 بسعر 1.17 دولار لكنها تراجعت باطراد منذ ذلك الحين لتصل إلى أدنى مستوياتها عند 0.8228 دولار في أكتوبر/تشرين الأول 2000 بانخفاض يعادل 30% عن السعر الذي طرحت به.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة