جي.أم تستدعي 1.3 مليون سيارة   
الأربعاء 1431/6/27 هـ - الموافق 9/6/2010 م (آخر تحديث) الساعة 1:37 (مكة المكرمة)، 22:37 (غرينتش)

جنرال موتورز خضعت لتحقيقات سابقة تتعلق بأنظمة الكوابح (رويترز)

أكدت مصادر رسمية أميركية الثلاثاء أن شركة جنرال موتورز الأميركية استدعت أكثر من 1.3 مليون سيارة في الولايات المتحدة من أجل إصلاح أحد العيوب الفنية التي قد تؤدي إلى رفع درجة الحرارة ومن ثم اندلاع الحريق بالسيارة.

وأظهرت وثائق اللجنة الوطنية لسلامة المرور إن المشكلة مرتبطة بنظام السوائل بمساحة الزجاج الأمامي للسيارات، وهو يشمل ما لا يقل عن 18 طرازا.

وأكدت اللجنة أن الاستدعاء يشمل بعض الطرز الخاصة مثل بويك، وكاديلاك، وشيفروليه، وجي.أم.سي، وهامر، وساتورن والتي تم تصنيعها بين عامي 2006 و2009.

وكانت السلطات الأميركية قد فتحت في وقت سابق تحقيقا في عيب محتمل بكوابح في مركبات من إنتاج شركة جنرال موتورز، بعدما تلقت 110 شكاوى من مالكين لهذه السيارات.

وحققت اللجنة في شكوى من ضعف كفاءة الكوابح في شاحنات صغيرة مكشوفة وسيارات رباعية الدفع من طرازي شيفروليه وجي.أم.سي. وقدرت أن عدد السيارات التي يشملها الخلل هو ستة ملايين من الشاحنات والسيارات الرياضية ذات الدفع الرباعي المباعة، وهي أنواع أنتجت بين عامي 1999 و2003.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة