تحسن متوقع في العلاقات التجارية الأردنية العراقية   
الأحد 1426/3/30 هـ - الموافق 8/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:30 (مكة المكرمة)، 19:30 (غرينتش)

زيارة الطالباني ولقائه بالعاهل الأردني فتحت الباب لتحسن العلاقات التجارية (الفرنسية)

قال اقتصاديون أردنيون إن علاقات بلادهم التجارية مع العراق في طريقها للتحسن في ظل مؤشرات توطيد العلاقات الثنائية والتي تمثلت في زيارة الرئيس العراقي جلال الطالبانى للعاصمة الأردنية عمان أمس، وذلك بعد توتر شديد بين البلدين.

وتوقع الخبير الاقتصادي هاني الخليلي أن يستأنف العراق بيع النفط للأردن بأسعار تفضيلية. كما توقع أيضا في مقابلة مع الجزيرة أن يحسم الجانبان العراقي والأردني المشكلات المالية العالقة بينهما والتي يبلغ حجمها نحو مليار دولار.

وقال وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري في وقت سابق اليوم إن تجديد الهبة النفطية العراقية للأردن والتي توقفت إثر سقوط نظام صدام حسين, لم تطرح وإنما قد يحصل ذلك في وقت لاحق.

وكان الأردن يعتمد كليا على العراق لإمداده بـ5.5 ملايين طن من النفط في السنة برا, نصفها مجانا والنصف الآخر بأسعار تفضيلية قبل أن تشن الولايات المتحدة الحرب في مارس/ آذار 2003.

يشار إلى أن رؤوس الأموال والاستثمارات الأردنية في العراق زادت عبر البنوك وشركات الخدمات، كما ارتفع حجم الصادرات الأردنية إلى العراق العام الماضي إلى نحو 515 عشر مليون دولار، بارتفاع قدر بـ150 مليون دولار عن عام 2003. ويعد العراقيون من أكثر الجنسيات العربية شراء للعقارات والأراضي في المملكة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة