أوكرانيا تتهم روسيا بوقف إمدادات النفط   
الاثنين 1426/4/7 هـ - الموافق 16/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 9:29 (مكة المكرمة)، 6:29 (غرينتش)
أزمة الطاقة في أوكرانيا تتفاقم بسبب وقف الإمدادات الروسية (الفرنسية)

اتهمت رئيسة الوزراء الأوكرانية يوليا تيموشينكو روسيا بتعليق صادرات النفط إلى بلادها مما أدى إلى نقص في محطات توزيع الوقود.

وقالت تيموشينكو إنه قد تم وقف إمدادات النفط الروسية بالرغم من دفع أوكرانيا لقيمة جميع العقود المتفق عليها, موضحة أن هذه الإمدادات توقفت في الخمسة أيام الأخيرة.

ويعتبر هذا الاتهام الأخير في سلسلة اتهامات وجهتها أوكرانيا لشركات النفط الروسية التي تزود أوكرانيا بـ80% من حاجاتها من الوقود.

وتفاقمت أزمة الطاقة في محطات الوقود أمس بحيث وقفت السيارات في طوابير طويلة أمامها في حين تم الطلب من معظمها المغادرة دون ملء خزاناتها, باستثناء بعض العربات التي لديها كوبونات خاصة تصرف من المحطات لعملائها.

وكانت وسائل الإعلام الروسية نقلت عن شركات النفط الروسية (لوك أويل) و(تاتنفط) التي تدير محطات الوقود في أوكرانيا القول إن إمدادات النفط الروسية لا تزال تصل إلى أوكرانيا لكن بكميات أقل بسبب أعطال في خطوط الإمداد.

ويثير اعتماد أوكرانيا على نفط روسيا قلق الحكومة الأوكرانية التي تأخذ منحى غربيا. وقالت تيموشينكو إن من أولويات حكومتها إيجاد بدائل للنفط الروسي مشيرة إلى أن تركمانستان التي قامت بإمداد أوكرانيا ببعض كميات الوقود, وإيران قد تصبحا من موردي النفط لأوكرانيا.

وبينما تحتاج أوكرانيا إلى إمدادات الوقود الروسي, تمثل أوكرانيا نقطة عبور لإمدادات النفط الروسية إلى أوروبا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة