دبي تقر ميزانية 2010   
الجمعة 1431/1/22 هـ - الموافق 8/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 10:12 (مكة المكرمة)، 7:12 (غرينتش)
دبي افتتحت مؤخرا أعلى برج في العالم رغم أزمة الديون (رويترز)

أقرت إمارة دبي ميزانية لعام 2010 تتضمن عجزا أكبر من العام الماضي، في الوقت الذي يراجع فيه خبراء من صندوق النقد الدولي حالة اقتصاد دولة الإمارات بعد أزمة ديون دبي.
 
وقالت رويترز إن حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وقع ميزانية الإمارة لعام 2010 وتتضمن عجزا قدره ستة مليارات درهم (1.63 مليار دولار)، أي ما يوازي 2% من الناتج المحلي الإجمالي، مقارنة مع عجز متوقع لعام 2009 يبلغ 4.2 مليارات درهم (1.0887 مليار دولار)
 
يشار إلى أن دبي تلقت مساعدات إنقاذ في اللحظات الأخيرة الشهر الماضي من جارتها إمارة أبو ظبي لتتجنب العجز عن سداد ديون بمليارات الدولارات على شركة دبي العالمية.
 
ونقل بيان حكومي عن رئيس دائرة المالية في دبي عبد الرحمن آل صالح قوله إن الميزانية العمومية لحكومة دبي تمثل توازنا بين ضرورات دعم وحفز الاقتصاد من ناحية والالتزام بالقواعد المالية والمبادئ، وقالت رويترز إنها حصلت على البيان من مصدر مصرفي.
   
وقال البيان إنه من المتوقع أن تصل عائدات الحكومة إلى 29.4 مليار درهم (8 مليارات دولار)، وأن تبلغ المصروفات 35.4 مليار درهم (9.6 مليارات دولار)، مقابل 37.7 مليار درهم (10.2613 مليارات دولار) متوقعة في ميزانية 2009.
 
وكانت دبي توقعت أول عجز في ميزانيتها على الإطلاق عام 2009 بنسبة 1.3% من الناتج المحلي الإجمالي، ولم يكشف عن البيانات النهائية لعام 2009.
 
وأمرت دبي المثقلة بديون قدرها 80 مليار دولار الإدارات الحكومية بتحويل جميع عائداتها إلى الخزانة، وذلك لتحسين السيطرة على التدفقات المالية.
 
وقال محللون إن دبي قد تدرس بيع أصول لها لتعزيز العائدات إلى جانب رفع الرسوم والمصاريف أو تقديم المزيد من الخدمات المدفوعة مثل خدمة الطرق ذات الرسوم التي تطبقها الإمارة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة