فيفندي توقف محادثاتها مع زين   
الاثنين 1430/7/28 هـ - الموافق 20/7/2009 م (آخر تحديث) الساعة 19:27 (مكة المكرمة)، 16:27 (غرينتش)
فيفندي أكدت أن شراء أصول زين الأفريقية لا يتماشى مع معاييرها المالية (الأوروبية-لأرشيف)

أكدت مجموعة الإعلام والاتصالات الفرنسية العملاقة فيفندي اليوم الاثنين إنها أوقفت محادثات شراء حصة أغلبية في عمليات الاتصالات الخاصة بمجموعة زين الكويتية في أفريقيا، مؤكدة أن الاستثمار المحتمل لا يتماشى مع معاييرها المالية.

وقالت الشركة في بيان إنها طبقت معاييرها المعتادة للربحية والانضباط المالي على ذلك الاستثمار المحتمل في الأسواق الناشئة لتحقيق أفضل مصلحة للمساهمين.
 
وفي وقت سابق من الشهر الجاري قال مصرفيون إن فيفندي تسعى
للحصول على قرض مشترك بقيمة 4.5 مليارات يورو لدعم عملية الاستحواذ على حصة أغلبية في عمليات الاتصالات الخاصة بمجموعة زين في أفريقيا.
 

ومن جهته قال سعد البراك الرئيس التنفيذي لزين في وقت سابق إن الشركة تجري مباحثات مع عدد من الشركات التي تبدي اهتماما بهذه الشراكة في أفريقيا دون وجود شيء محدد، مضيفا أن الشراكة تعني جلب شريك جديد بنسبة 25% فما فوق في أفريقيا.


وأنفقت زين التي يعد صندوق الثروة السيادية بالكويت أكبر مساهميها ما يزيد على 12 مليار دولار من أجل التوسع في أفريقيا منذ عام 2005 وتخطط لإنفاق ملياري دولار إضافية هذا العام.
 

وكانت زين -وهي ثالثة شركات الاتصالات الكبرى في منطقة الخليج من حيث القيمة السوقية- قد أكدت في وقت سابق أنها تعمل مع بنك يو بي أس السويسري ومستشارين آخرين لمراجعة إستراتيجيتها.

 
وارتفعت أسهم فيفندي التي تعهدت بالحفاظ على تصنيفها الائتماني (بي بي بي) وعلى توزيعات الأرباح عند مستواها الحالي بما يزيد على 4% بعد أن أعلنت توقف المحادثات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة