رفض ألماني لانتقاد ساركوزي أداء المركزي الأوروبي   
الأحد 4/9/1428 هـ - الموافق 16/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 3:37 (مكة المكرمة)، 0:37 (غرينتش)
مليارات الدولارات ضخها البنك المركزي الأوروبي في أسواق المال الأوروبية (رويترز-أرشيف)

رفض أكثر من مسؤول ألماني انتقادات الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي للبنك المركزي الأوروبي في تعامله مع الأزمة المالية الحالية.
 
ونقل عن ساركوزي قوله السبت إن البنك المركزي الأوروبي دفع بسيولة في السوق لكنه لم يخفض قيمة الفائدة بشكل متواز مع هذه السيولة.
 
وأعلن وزير المالية الألماني بير شتاينبروك دعمه للبنك المركزي الأوروبي في إدارته الأزمة المالية، ورد على تصريحات الرئيس الفرنسي في اجتماع وزراء المالية الأوروبيين في بورتو بأن السياسة التي ينتهجها البنك المركزي الأوروبي جيدة.
 
وأشار إلى أن المؤسسة النقدية الأوروبية كانت على حق في إمداد النظام المصرفي بالسيولة الإضافية لضمان سير العمل بشكل جيد.
 
وحث الوزير الألماني على عدم السماح بالتشكيك في استقلالية البنك المركزي الأوروبي المنصوص عليها بالمعاهدات الأوروبية التي تتمسك بها ألمانيا.
 
وبدوره رفض رئيس البنك المركزي الألماني أكسل فيبر انتقادات ساركوزي.
 
وقال خلال مؤتمر لوزراء مالية دول الاتحاد الأوروبي في بورتو بالبرتغال إنه ما من جديد في انتقاد الرئيس الفرنسي للبنك المركزي الأوروبي، واعتبر أن تأثيرها على توجه مجلس البنك المركزي معدوم.
 
يأتي ذلك في ظل الأزمة المالية الحالية في أسواق المال التي ضخ البنك المركزي الأوروبي بسببها مليارات اليورو أكثر من مرة في سوق المال الأوروبي منذ آب/أغسطس الماضي لتوفير الاستقرار في مواجهة الارتباك الذي ساد أسواق المال.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة