أوبك تخفض إنتاجها والنفط يواصل الهبوط   
الجمعة 1429/10/24 هـ - الموافق 24/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:18 (مكة المكرمة)، 10:18 (غرينتش)
 معدل إنتاج أوبك في الأعوام الأخيرة (رويترز)
 
قرر الاجتماع الوزاري لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) خفض الإنتاج بما يعادل 1.5 مليون برميل يوميا، على أن يبدأ سريان الخفض من أول نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، فيما استمرت أسعار الخام بالهبوط رغم إجراءات أوبك.
وجاء قرار أوبك أثناء الاجتماع الاستثنائي الذي عقدته المنظمة اليوم الجمعة في مقرها بالعاصمة النمساوية فيينا.
 
وقال وزير النفط السعودي علي النعيمي إنه يتعين على أوبك الانتظار حتى تظهر أثار القرار الذي اتخذته اليوم في سوق النفط قبل أن تدرس أي تخفيضات أخرى.
 
وبموجب القرار ستخفض السعودية إنتاجها بمقدار 466 ألف برميل يوميا، في حين ستخفض إيران إنتاجها 199 ألف برميل في اليوم.
 
وأضاف النعيمي أن السوق هي التي تحدد سعر النفط وأن منظمة أوبك ليست لديها خطط لتبني نطاق سعري مستهدف.
 
وقال إن المنظمة لم تستبعد إمكانية عقد اجتماع استثنائي آخر قبل المؤتمر الوزاري المقبل المقرر عقده في ديسمبر/كانون الأول المقبل.
 
وأكد للصحفيين عقب اتفاق الوزراء على خفض الإنتاج أن "أوبك ستفعل كل ما هو ضروري لموازنة أسواق النفط".

وقال وزير النفط الكويتي محمد العليم إن أعضاء أوبك وحتى المستهلكين متفقون على زيادة العرض عن مستوى الطلب في الأسواق.
   
ولم يحدد وزير النفط الإيراني حسين غلام نوذري اليوم سعرا مفضلا للنفط، واعتبر أن أهم الاعتبارات هو تحقيق التوازن بين العرض والطلب.
       
وقال وزراء من الدول الأعضاء بأوبك إنه لضمان الجدوى الاقتصادية للاستثمار في صناعة النفط يجب أن يكون سعر البرميل بين 80 و90 دولارا.
  
ورغم قرار أوبك فقد انخفض سعر الخام الأميركي الخفيف في المعاملات الآجلة ثلاثة دولارات اليوم الجمعة ليهبط إلى 64.84 دولارا للبرميل.
   
وسجل الخام الأميركي أدنى مستوى له اليوم عند 64.62 دولارا للبرميل، وهو مستوى لم يبلغه منذ يونيو/حزيران 2007.
   
وانخفض مزيج برنت أكثر من ثلاثة دولارات إلى 62.66 دولارا للبرميل مسجلا أدنى مستوى منذ مارس/آذار 2007.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة