دعوة رجال الأعمال بالبحرين لتسليم جوازات الأجانب الهاربين   
الأحد 1428/8/19 هـ - الموافق 2/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 17:15 (مكة المكرمة)، 14:15 (غرينتش)
يعمل حوالي 250 ألف وافد في البحرين يمثلون نحو ثلث السكان (الفرنسية-أرشيف)  
دعت هيئة تنظيم سوق العمل في البحرين السبت أرباب العمل إلى تسليم جوازات سفر العمال الوافدين المبلغ عن هروبهم اعتبارا من اليوم الأحد.
 
وبمقتضى القرار ستتسلم سبع سفارات منها ثلاث عربية هي المصرية والأردنية والعراقية، جوازات سفر مواطنيها على مدى شهر سبتمبر.
 
ولم تذكر الهيئة أعداد هؤلاء العمال، لكنها قالت إن أرباب العمل لن يتعرضوا لغرامات أو عقوبات إذا تعاونوا مع هذه الخطوة. ويعمل حوالي 250 ألف وافد في البحرين وهو ما يمثل نحو ثلث عدد السكان البالغ عددهم 707 آلاف.
 
ويأتي ذلك بعد اجتماع الرئيس التنفيذي للهيئة يوم الخميس الماضي مع ممثلي السفارات العربية والأجنبية التي لديها عمالة كبيرة في المملكة، جرى خلاله التوصل إلى هذه الصيغة لاستلام جوازات سفر هؤلاء العمال.
 
وقد أنشئت هيئة تنظيم سوق العمل في غمرة إصلاحات تستهدف إصلاح سوق العمل بالبحرين بعدما حذرت دراسة أجراها مجلس التنمية الاقتصادية الذي يرأسه ولي عهد البحرين في 2003 من أن عدد العاطلين عن العمل سيصل إلى سبعين ألفا خلال عشر سنوات ما لم تبادر الحكومة إلى إجراء إصلاحات اقتصادية وإصلاح سوق العمل والتعليم.
 
وتعد البطالة إحدى المشكلات الأساسية التي تعاني منها البحرين ذات الموارد النفطية القليلة (37 ألف برميل يوميا)، وكانت سببا في اندلاع العديد من الاحتجاجات في العقود الماضية وآخرها في تسعينيات القرن الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة