السيارات الفرنسية والإيطالية واليابانية الأكثر صداقة للبيئة   
الخميس 1428/11/6 هـ - الموافق 15/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:28 (مكة المكرمة)، 10:28 (غرينتش)

جنرال موتورز أطلقت أحد المحركات الصديقة للبيئة في في أكتوبر/تشرين الأول 2007 (الفرنسية-أرشيف)

أنتجت شركات السيارات الفرنسية والإيطالية واليابانية أكثر السيارات صداقة للبيئة في أوروبا العام الماضي.

 

وقال تقرير للمنظمة الأوروبية للنقل والبيئة -وهي منظمة مستقلة ومقرها بروكسل- إن شركتي السيارات الفرنسيتين بيجو وستروين أنتجتا مركبات تتميز بأقل انبعاثات لثاني أكسيد الكربون عام 2006, حيث وصلت الانبعاثات من هذه السيارات 142 غراما من ثاني أكسيد الكربون الملوث للبيئة لكل كيلومتر, بالمقارنة مع 144 غراما لكل كيلومتر لسيارات فيات و147 غراما لرينو.

 

وجاءت تويوتا في المرتبة الرابعة بانبعاثات تصل 153 غراما للكيلومتر الواحد، أما بي أم دبليو وديملر كرايسلر فحلّتا في المركز الأخير.

 

وأفاد  التقرير أن نسبة الانبعاثات من السيارات الألمانية المنتجة عام 2006 زادت بمعدل 0.6% , في مقابل انخفاض للشركات الفرنسية والإيطالية وصل إلى 1.6%.

 

وقال رئيس المنظمة الأوروبية للنقل والبيئة جوس دينغز إن إخفاق صانعي السيارات في خفض أوزانها يمثل أحد الأسباب الرئيسية في عدم انخفاض مستوى انبعاث ثاني أكسيد الكربون ومستوى استهلاك الوقود.

 

يشار إلى أن دول الاتحاد الأوروبي السبع والعشرين تبذل جهودا لجعل الاتحاد رائدا في خفض انبعاث الغازات، لكن هذه الجهود تتعثر بسبب الإخفاق في إرغام الشركات المصنعة للسيارات على إنتاج سيارات أكثر صداقة للبيئة.

 

لكن صناعة السيارات تقول إن خطط الاتحاد بخفض الانبعاثات تعرض  12 مليون وظيفة في الصناعة للخطر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة