ستون ألف موظف ليبي يتقاضون أجورا دون ممارسة عمل   
الجمعة 1428/1/1 هـ - الموافق 19/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:34 (مكة المكرمة)، 13:34 (غرينتش)
ذكرت وزارة القوى العاملة في ليبيا أن أكثر من ستين ألف موظف يتقاضون مرتبات شهرية من الدولة وهم خارج نطاق العمل الفعلي في أجهزتها.

جاء ذلك في إحصائيات للوزارة، شملت نحو 79% من الموظفين في أجهزة الدولة، المقدر عددهم بأكثر من ثمانمائة ألف موظف، إلى عدد من الفئات التي ما تزال تتقاضى المرتبات والتي من بينهم متقاعدون ومنقطعون عن العمل والذين جرى تعيينهم وهم دون السن القانونية وازدواجية الوظيفة.

وأظهرت هذه النتائج التي عرضها وزير القوى العاملة معتوق محمد معتوق في خلال اجتماع الحكومة الليبية أن 61 ألفا و596 موظفا منقطعون عن أعمالهم مستمرون في تقاضى مرتباتهم من الدولة.
 
وأشارت تلك الإحصائيات إلى أن عدد المتقاعدين الذين ما يزالون يتقاضون مرتبات من جهات عملهم بلغ عشرة آلاف و574 متقاعدا، وأن المسجلين كموظفين وهم دون السن القانونية للعمل بلغ ألفا وسبعمائة موظف.
 
كما كشفت أن عدد الذين تم تعيينهم وكانوا دون السن القانونية عند التعيين قد بلغ عشرين ألفاً، وأن عدد الموظفين الذين يتقاضون أكثر من مرتب في أكثر من جهة يبلغ ألفي موظف.
 
وكان وزير القوى العاملة الليبي أكد في أكتوبر/تشرين الأول 2006 أن معدل البطالة في بلاده انخفض إلى أقل من عشرين آلفا من بين ثمانين آلفا بعد الإجراءات التي اتخذتها البلاد لتشغيل آلاف الليبيين في الشركات المحلية والأجنبية والقطاع الأهلي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة