الصين تعد بمساعدات لأفريقيا   
الأحد 20/11/1430 هـ - الموافق 8/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:28 (مكة المكرمة)، 21:28 (غرينتش)
جياباو نفى أن يكون توجه بلاده نحو أفريقيا نابعا من تعطش لثرواتها (الفرنسية)

قال رئيس الوزراء الصيني وين جياباو إن بلاده سوف تزيد الاستثمار والمساعدات للدول الأفريقية رغم آثار الأزمة الاقتصادية العالمية, ونفى أن يكون اهتمام بلاده بأفريقيا نابعا فقط من تعطش بكين لثروات الطاقة الأفريقية.
 
وقال جياباو قبيل وصوله القاهرة حيث تستضيف مصر القمة الأفريقية الصينية الثانية اليوم الأحد "إن الصين ستواصل في السنوات الثلاث المقبلة تقديم قروض تفضيلية للدول الأفريقية، ستستخدم أساسا لدعم مشاريع البنية التحتية والتنمية الاجتماعية". 
 
وأكد أن الصين ستواصل التعاون مع أفريقيا وستحاول رفع القيمة المضافة لموارد الطاقة والمنتجات من البلدان الأفريقية. مشددا على الدور المحوري الذي يمكن أن تلعبه الصين في تنمية أفريقيا.
 
كما أشار إلى مشروع خطة عمل سيتم الاتفاق عليها بين الجانبين في الاجتماع المقبل بشرم الشيخ، وقال إنه رغم الصعوبات الخاصة الناجمة عن تأثير الأزمة المالية العالمية، فإن الصين تعبر عن التزامها بمزيد من التوسع في المساعدات لأفريقيا.
 
ويعد هذا الاجتماع المنتظر غدا أعلى مستوى للاتصال بين الجانبين منذ القمة التي عقدت في بكين في عام 2006. حيث وعد الرئيس الصيني هو جينتاو بتقديم خمسة مليارات دولار من القروض لأفريقيا.
 
أسواق مفتوحة
وأكد مشروع خطة العمل المقترحة أن الجانب الصيني يعد بالمزيد من فتح أسواقه أمام البلدان الأفريقية, وأن مزيدا من السلع الأفريقية ستكون قادرة على أن تدخل الأسواق الصينية بدون رسوم جمركية.
 
وقفزت التجارة مع الصين في السنوات العشر الماضية مدفوعة باحتياجات الصين من الموارد الطبيعية والطلبات الأفريقية المتزايدة على المنتجات الصينية الرخيصة.
 
وكان مجموع التجارة البينية في سنة 2008، يقدر بـ106.8 مليارات دولار بزيادة قدرها 45.1% عن العام 2007.
 
وبلغت واردات الصين من أفريقيا 56 مليارا في عام 2008. أما الصادرات الصينية إلى الدول الأفريقية، ومنها بلدان جنوب الصحراء وشمال أفريقيا فقد بلغت 50.8 مليارا.
 
ولم يبلغ مستوى التجارة بين الطرفين سنة 2000 سوى 10.5 مليارات.
 
كما ارتفع حجم الاستثمارات الصينية المباشرة في أفريقيا من 491 مليونا في 2003 إلى 7.8 مليارات في العام الماضي ضخ معظمها عن طريق صندوق الاستثمار الصيني سي آي إف.
 
ويهيمن على واردات الصين من أفريقيا النفط والمعادن التي تأتي خاصة من أنغولا والسودان ونيجيريا وزامبيا وجمهورية الكونغو الديمقراطية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة