مايكروسوفت تمدد بيع نظام ويندوز إكس بي   
السبت 1428/9/18 هـ - الموافق 29/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 21:07 (مكة المكرمة)، 18:07 (غرينتش)
سلاسة ويندوز إكس بي تفوقت على ويندوز فيستا الأحدث (رويترز-أرشيف)

مددت شركة مايكروسوفت الأميركية للبرمجيات فترة بيع نظام تشغيل "ويندوز إكس بي" الخاص إلى ما بعد يونيو/حزيران من العام المقبل لتعطي للشركات الصغيرة فرصة لتوفير متطلبات النظام الأحدث "ويندوز فيستا".
 
وقبل هذا الإعلان كان من المقرر توقف شركات صناعة الكمبيوتر مثل "ديل" وتجار التجزئة للبرمجيات عن بيع نظام إكس بي بنهاية يناير/كانون الثاني 2008، أما الشركات الأصغر حتى نهاية يونيو/حزيران 2009.
 
وتعتزم الشركة الاستمرار في عرض النسخة الأساسية من ويندوز إكس بي في الأسواق الناشئة حتى نهاية يونيو/حزيران 2010.
 
وقال محللون في صناعة البرمجيات إن هذه الخطوة تعكس تردد المشترين في استبدال نظام ويندوز "فيستا" الجديد بنظام "إكس بي" خاصة لدى مجتمع الأعمال.
 
وأظهر مسح أجرته إنفورميشين ويك بداية العام أن 30% من الشركات لا تعتزم شراء نظام ويندوز فيستا بسبب ارتفاع سعره ومتطلبات التشغيل التي لا تتماشى مع أجهزة الحاسب القديمة.
 
ويقدم بعض مصنعي الحاسبات الشخصية نسخة من نظام إكس بي حتى يتمكن المستخدمون من إعادة إنزال النظام القديم إذا لم يعجبهم نظام ويندوز فيستا.
 
وقال نائب رئيس منتجات ويندوز بمايكروسوفت مايك ناش في بيان على الإنترنت إن بعض العملاء يحتاجون مزيدا من الوقت ليتحولوا إلى النظام الجديد.
 
وأضاف ناش أن مايكروسوفت باعت 60 مليون نسخة من نظام التشغيل الجديد وأن "فيستا" في طريقه ليصبح أسرع أنظمة التشغيل مبيعاً في تاريخ شركة مايكروسوفت.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة