وفاة شافيز ترفع أسعار النفط العالمية   
الأربعاء 1434/4/24 هـ - الموافق 6/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 13:29 (مكة المكرمة)، 10:29 (غرينتش)
أسعار النفط العالمية ارتفعت بعد إعلان وفاة الرئيس الفنزويلي شافيز (الأوروبية)

ارتفعت أسعار النفط العالمية في التعاملات الآسيوية بعد الإعلان عن وفاة الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز.

وعزا مراقبون هذا الارتفاع إلى حالة عدم اليقين لدى المستثمرين بشأن الاتجاه الذي ستسلكه أسعار النفط بتأثير المستقبل السياسي لفنزويلا أحد أكبر منتجي النفط في العالم.

وقد ارتفعت سعر العقود الآجلة للخام الأميركي الخفيف تسليم الشهر المقبل ليتجاوز 91 دولارا للبرميل، في حين اقترب سعر عقود نفط برنت الآجلة من مستوى 112 دولارا للبرميل.

وعلى المستوى المحلي الفنزويلي استبعدت شركة النفط الوطنية الفنزويلية (بي دي في أس أي) أن تؤدي وفاة شافيز إلى اضطراب وضع النفط في البلاد، مؤكدة أن العمل يسير كالمعتاد في القطاع بالبلاد وأنه ليس من المتوقع حدوث أي توقف في أي أنشطة نفطية.

وأضافت شركة النفط الحكومية أن كل منشآتها تعمل بشكل طبيعي، وأن إمدادات الوقود المحلية لا يمكن أن تتأثر.

وبعد وفاة شافيز، قال وزير الطاقة الفنزويلي رفائيل راميريز إن قطاع النفط في البلاد سيستمر وفق السياسة التي رسمها شافيز، وإن العاملين في القطاع سيظلون أوفياء لذكراه.

تجدر الإشارة إلى أن فنزويلا العضو في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) تعد من البلدان المؤثرة على ساحة الطاقة العالمية، فهي تحوز على احتياطات نفطية مؤكدة تبلغ 297 مليار برميل، واحتياطات غاز مؤكدة بنحو 5.5 تريليونات متر مكعب.

وتنتج فنزويلا نحو 2.8 مليون برميل يوميا تصدر منه قرابة 1.8 مليون برميل يوميا ويبلغ الاستهلاك المحلي للنفط نحو 742 ألف برميل يوميا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة