كيوتل تسعى لرخصة هاتف محمول في إيران   
الثلاثاء 1429/9/3 هـ - الموافق 2/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:31 (مكة المكرمة)، 21:31 (غرينتش)


تدرس شركة اتصالات قطر (كيوتل) إمكانية التقدم بعرض للترخيص الثالث للهاتف المحمول بإيران في إطار سعيها للتوسع في أسواق جديدة.

واعتبرت الشركة في بيان على موقع سوق الدوحة للأوراق المالية أن إيران تمثل "فرصة ممكنة للاستثمار بوصفها سوق اتصالات ذا إمكانيات كبيرة للنمو".

وأوضح البيان أن كيوتل لا تفكر في الدخول في أي تحالفات لهذا المشروع حيث إنها ستقوم بدراسة المشروع ليتم البت فيه لاحقا بعد الدراسة.

وكانت الجمهورية الإسلامية قد دعت الأسبوع الماضي شركات للمشاركة في العطاء الخاص بالترخيص الذي سيبدأ بيع الوثائق الخاصة به في السادس من سبتمبر/أيلول الجاري.

وتعمل حاليا في إيران -البالغ عدد سكانها 70 مليون نسمة تقريبا- شركتان في قطاع الهاتف المحمول، هما شركة الهاتف المملوكة للدولة وإيران سل.

وذكرت نشرة ميدل إيست إيكونوميك دايجست ومقرها لندن في أحدث أعدادها عن مسؤولين في شركتي كيوتل وزين الكويتية أن الشركتين مهتمتان بالترخيص.

يشار إلى أن كيوتل ستواجه منافسة محلية لأول مرة العام المقبل حين تدخل مجموعة فودافون البريطانية الأسواق القطرية.

وللشركة القطرية أعمال في عدة دول من بينها إندونيسيا والعراق والجزائر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة