وكالة الطاقة تخفض توقعات نمو الطلب العالمي على النفط   
الخميس 1427/9/20 هـ - الموافق 12/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 13:41 (مكة المكرمة)، 10:41 (غرينتش)
 
خفضت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في العام المقبل وتوقعت استهلاكا أقل قليلا في الولايات المتحدة وتراجع الطلب على نفط أوبك.
 
لكنها أضافت أن خطر تراجع إمدادات المعروض لا يزال قائما وأن الأحوال الجوية في فصل الشتاء ربما تعرض للخطر خطط الإنتاج من حقول جديدة خارج أوبك. كما أن هناك فرصا لحدوث توقف في الإمدادات بالولايات المتحدة إذ إن موسم الأعاصير لن ينتهي قبل حوالي ستة أسابيع.
 
ومنذ صدور أول تقرير في يوليو/تموز عن توقعات الطلب العالمي على النفط في العام المقبل خفضت الوكالة توقعاتها من زيادة تبلغ 1.57 مليون برميل يوميا إلى 1.45 مليون برميل يوميا فقط. وفي تقرير الشهر الماضي خفضت الرقم بمقدار مائة ألف برميل وفي هذا الشهر بواقع 90 ألف برميل.
 
وتوقعت أن يبلغ الطلب العالمي على النفط في العام المقبل 86 مليون برميل يوميا إثر خفض صندوق النقد الدولي الشهر الماضي توقعاته لنمو الاقتصاد الأميركي إلى 2.9% وهو أقل بنسبة 0.4% عن توقعاته السابقة.
 
ولم تتغير توقعات الوكالة للطلب على نفط أعضاء أوبك فظلت عند 29.5 مليون برميل يوميا في الربع الأخير من العام و29 مليون في الربع الأول من عام 2007. ويقل هذا نحو 800 ألف برميل يوميا عن إنتاج أوبك الحالي.
 
وقلصت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها لنمو إمدادات المعروض من خارج أوبك بواقع 120 ألف برميل يوميا إلى 1.68 مليون برميل وذلك مقارنة بتقريرها الصادر في شهر سبتمبر/أيلول.
 
وذكرت الوكالة أن إمدادات أوبك انخفضت في سبتمبر/أيلول بواقع 155 ألف برميل في اليوم عما كانت عليه في أغسطس/آب إلى 29.81 مليون برميل يوميا نتيجة تراجع إنتاج السعودية وإيران ونيجيريا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة